العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

ليبيا: باراك أوباما يدافع عن الضربات الجوية الأمريكية على مواقع تابعة ل"داعش"

باراك أوباما (DR)

دافع الرئيس الأمريكي باراك أوباما على الضربات التي نفذها الطيران الأمريكي على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في سرت، مؤكدا أنها نفذت لضمان أن تتمكن القوات الليبية من قتال الجماعة الإرهابية وتعزيز الاستقرار في البلاد.

وقال أوباما الثلاثاء، غداة إعلان حكومته أنها نفذت ضربات جوية في ليبيا، إن دعم معركة الحكومة الليبية ضد تنظيم الدولة الإسلامية يصب في مصلحة الأمن القومي الأمريكي، مؤكدا أن الضربات تقررت بناء على طلب الحكومة الليبية.

وأضاف الرئيس الأمريكي أن استقرار ليبيا يصب أيضا في مصلحة الأوربيين ودول أخرى في العالم، باعتبار أن غياب الاستقرار في ليبيا ساهم في تفاقم بعض المشاكل مثل أزمة الهجرة والمآسي الانسانية المرتبطة بمحاولة الهجرة من ليبيا إلى السواحل الأوربية.

ميدانيا، استهدفت سيارة ملغومة الثلاثاء قوات الأمن في مدينة بنغازي شرق ليبيا مما أدى إلى مقتل 22 شخصا وإصابة 20 آخرين. ووقع الانفجار، الذي تبناه مجلس شورى ثوار بنغازي في بيان نشر على الأنترنت، في حي القوارشة الذي يعتبر بؤرة قتال بين قوات الأمن الموالية للحكومة الموجودة بشرق ليبيا وتحالف لفصائل معارضة أخرى.

التفاصيل في تقرير لإيمان جبور:

00:02:03
 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا