العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

لأول مرة في مونديال روسيا .. تقنية الفيديو تلغي قرار ركلة جزاء

لأول مرة في مونديال روسيا .. تقنية الفيديو تلغي قرار ركلة جزاء

DR

لجأ الحكم الهولندي بيورن كويبرس إلى تقنية الفيديو، ليلغي قراره باحتساب ركلة جزاء أعلنها لفائدة منتخب البرازيل، إثر سقوط للاعب نيمار داخل منطقة، الجزاء، خلال مباراة البرازيل وكوستاريكا، وأظهرت تقنية الفيديو أنه لا وجود لركلة جزاء، وهي المرة الأولى التي يتم فيها اتخاذ قرار من هذا النوع في مونديال روسيا 2018.

وأظهرت لقطة الإعادة أن نيمار بالغ في السقوط، بينما لم يكن مدافع كوستاريكا السبب المباشر في سقوطه، وبالتالي تلقى إنصافا من حكام الفيديو.

ولاقت البرازيل صعوبة بالغة في هز شباك كوستاريكا، وسط تألق لافت للحارس كيلور نافاس، الذي أنقذ مرماه من العديد من فرص التسجيل، بينما كان منتخب كوستاريكا قريبا من التقدم في شوط المباراة الأول الذي انتهى بالتعادل من دون أهداف، وهي النتيجة التي ظلت مرسومة إلى غاية الدقيقة 90 من المباراة قبل أن يتمكن البرازيليون من تسجيل الهدف الأول في المباراة من طرف اللاعب كوتينيو، وهو هدف كرس ظاهرة الأهداف المتأخرة في مونديال  روسيا 2018.

وبعد أن كانت الدقائق الست التي أضافها الحكم كوقت بدل ضائع، قد انتهت، تمكن نيمار من استغلال كرة عرضية ليضع الكرة في شباك نفاس معلنا عن الهدف الثاني.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا