العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

كبير موظفي البيت الأبيض: ترامب لم يعد يرغب في الجدار الحدودي مع المكسيك

كبير موظفي البيت الأبيض: ترامب لم يعد يرغب في الجدار الحدودي مع المكسيك

DR

قال جون كيلي كبير موظفي البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "لم يعد يرغب" في الجدار الذي وعد ببنائه على طول الحدود مع المكسيك.

وأضاف كيلي خلال اجتماع مغلق عقده مع نواب ديمقراطيين مساء الاربعاء وكشفت وسائل إعلام أمريكية عن فحواه اليوم الخميس أن الرئيس ترامب بات مقتنعا بأن الجدار الحدودي مع المكسيك "غير ضروري"، مشيرا إلى أنه استطاع إقناعه بالتخلي عن خطط تشييد جدار وأن موقفه (ترامب) حيال هذه المسألة "تطور".

وأشار الى أن بناء الجدار "لن يكون واقعيا" بسبب طبيعة التضاريس في بعض النقاط على طول الحدود الأمريكية - المكسيكية.. لافتا إلى أن ترامب "لم يكن على اطلاع كاف" بشأن الجدار المقترح بناؤه على طول 3540 كيلومترا. وقال أيضا أن "هناك أجزاء أخرى من الحدود الجنوبية الغربية برية للغاية ولا تخضع للرقابة" حيث لا تمر منها أي حركة مرورية موضحا أن السياج الحدودي الممتد حاليا سيكون "كافيا".

وعلى نقيض تصريحات كيلي كتب ترامب في تغريدة له صباح اليوم على حسابه بموقع "تويتر" : قائلا "الجدار هو الجدار ولم يتغير أو يتطور موقفي تجاهه منذ اليوم الأول.. والمكسيك ستدفع بطريقة مباشرة أو غير مباشرة أو على فترات سداد أطول".

وأضاف ترامب "المكسيك التي تحقق فائضا بحجم 71 مليار دولار من التجارة مع أمريكا، ستدفع ثمن بناء الجدار الحدودي البالغ 20 مليارا على مراحل".

يذكر أن بناء الجدار الحدودي مع المكسيك كان أحد أبرز الوعود الانتخابية التي تعهد بها ترامب خلال حملته الرئاسية. وتعهد ترامب أيضا بأن تدفع المكسيك ثمن تشييد هذا الجدار. 

إضافة تعليق

انظر أيضا