العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

في اليوم الثاني لمؤتمر أستانا.. مباحثات حول آليات مراقبة الهدنة

في اليوم الثاني لمؤتمر أستانا.. مباحثات حول آليات مراقبة الهدنة

DR

يلتقي النظام السوري وفصائل المعارضة المسلحة، في ثاني أيام محادثات العاصمة القرغيزستانية أستانا، التي انطلقت الاثنين، بدعم من روسيا وتركيا لتثبيت اتفاق لوقف إطلاق النار يمهد الطريق لمفاوضات سياسية بين الأطراف المتنازعة.

ويرتقب أن يصدر بيان ختامي تشرف عليه روسيا وتركيا وايران، في وقت لاحق من يوم الثلاثاء، لتثبيت وقف هش لإطلاق النار بين الأطراف السورية المتحاربة، بما قد يشمل الاتفاق على تأسيس آلية لمراقبة التزامها وتمهيد الطريق أمام تسوية للسلام بقيادة الأمم المتحدة.

وبعد يومين من مفاوضات أستانا، ظهرت ملامح مسودة البيان الختامي، التي تشير إلى أن الأطراف المشاركة في المؤتمر لم تتوافق حول جميع النقاط التي طرحت على طاولة النقاش خلال اليوم الأول من المباحثت، إلا انها متفقة على ضرورة إيجاد صيغة مشتركة لوقف النزاع والخروج بحل سياسي مشترك.

وبخصوص خلاصات المؤتمر، قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا ستافان دي ميستورا إن "لسنا بعيدين عن إعلان ختامي، لقد اقتربت القوى الثلاث من بيان يؤكد ويعزز وقف الاقتتال الحالي بين الأطراف المتحاربة" 

ومن جهتها، أكدت مصادر من المعارضة أنها بصدد مناقشة مسودة البيان الختامي مع ممثلي تركيا، الداعمين لها، فيما أعلنت مصادر من الحكومة السورية أن مشاورات موسعة تدور حول إبعاد عقبات تركية تقف حاجزا أمام فكرة وقف إطلاق النار أو الانتقال السياسي."

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا