العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

فيديو .. جماهير غاضبة تلقي مشجعا لفريقها من المدرجات

فيديو .. جماهير غاضبة تلقي مشجعا لفريقها من المدرجات

ذكرت تقارير إعلامية بالأرجنتين أن شابا، تم إلقاؤه من على مدرجات ملعب ماريو البرتو كيمبس، أول السبت 15 أبريل، من قبل مجموعة من المشجعين، قد توفي سريريا، حسب ما أعلن أطباء المستشفى الذي نقل إليه بعد الحادث.

 

واعتدت مجموعة من مشجعي نادي بيلغرانو بالضرب على المشجع الشاب وألقوا به من منطقة عليا من المدرجات خلال مباراة الفريق أمام جاره تايريس والتي انتهت بالتعادل بهدف لمثله برسم منافسات الدوري المحلي لكرة القدم، حيث تعرض لإصابات بليغة على مستوى الرأس.

 

وكان والد الشاب قد أكد أن احتمالات استعادة نجله لوعيه تبلغ واحدا بالمائة، في الوقت الذي أكد فيه الأطباء وفاته سريريا، بحسب ما نقلت وسائل الإعلام المحلية عن مصادر من داخل مستشفى الطوارئ بمدينة قرطبة الأرجنتينية.

 

من جهتها، كشفت وكيلة النائب العام في الأرجنتين، ليليانا سانشيز، التي تشرف على التحقيق في القضية، أنه تم توقيف اثنين من الأشخاص الثلاثة الضالعين في الجريمة، بعدما ظهروا في شريط فيديو يصور لحظة الاعتداء.

 

من جانبه، أدان نادي بيلغرانو أعمال العنف التي وقعت داخل ملعبه. وقال في بيان إن "أزيد من 57 ألف شخص قدموا إلى ملعب كيمبس لحضور مهرجان رياضي في سلام، تم تشويهه بهذه الأفعال المرفوضة".

 

ويأتي هذا الحادث بعدما أعلنت وزارة الأمن الأرجنتينية، في شتنبر الماضي، عن الشروع في تفعيل نظام يروم التصدي لظاهرة الشغب بملاعب كرة القدم، سيتم اعتماده في ملاعب محافظة بوينوس آيرس، في أفق تعميمه لاحقا على باقي ملاعب البلاد.

 

ويقوم نظام "المدرجات الآمنة" على إدخال رقم بطاقة هوية المتفرج في تطبيق خاص على هواتف محمولة لدى الشرطة، للتأكد من نظافة سجله العدلي قبل ولوجه للملعب والتحقق مما إذا كان اسمه ضمن قائمة مثيري الشغب الذين سبق رصدهم في مباريات سابقة.

 

وتشير معطيات للمنظمة الأرجنتينية غير الحكومية "سالبيموس أل فوتبول" (لننقذ كرة القدم)، والتي أسسها أقارب ضحايا الشغب والعنف بالملاعب الأرجنتينية، إلى أن ما لا يقل عن 324 شخصا لقوا مصرعهم، منذ العام 1922، في أعمال عنف وشغب مرتبطة بكرة القدم أو خلال مواجهات مع الشرطة بسبب هذه الأعمال.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا