العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

فوز ساحق لرئيس الوزراء الهولندي على اليميني المتطرف فيلدرز

DR

تمكن رئيس وزراء هولندا المنتمي ليمين الوسط مارك روته، من تحقيق فوز كبير على منافسه المناهض للإسلام والاتحاد الأوروبي خيرت فيلدرز، في الانتخابات التي كانت بمثابة اختبار لرغبة الهولنديين في إنهاء عقود من الليبرالية واختيار مسار يدعو إلى وقف هجرة المسلمين إلى هولندا وإغلاق كل المساجد وحظر القرآن.

وحصد الحزب الليبرالي الذي يتزعمه روته أغلبية الأصوات، بعد فرز أغلبية أصوات الناخبين في الانتخابات البرلمانية التي جرت الأربعاء، يليه حزب الحرية المناهض للهجرة بزعامة خيرت فيلدرز الذي شارك المركز الثاني مع الحزب الديمقراطي المسيحي، تبعه حزب الخضر اليساري.

ووقال روته، الأربعاء "في هذا المساء أيضا قالت هولندا، بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والانتخابات الأمريكية، لا للنوع الخاطئ من الشعبوية"، فيما عبر فيلدرز عن استعداده لخوض المعركة من جديد من جانب المعارضة، بالرغم من عدم تحقيقه الفوز الذي كان يطمح إليه.

  وبلغت نسبة المشاركة 78 في المئة وهي الأعلى في الانتخابات الهولندية منذ عشرة أعوام.

تعليق نور الدين العمراني، المحلل السياسي من أمستردام

00:01:27

إضافة تعليق

انظر أيضا