العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

فنلندا تستضيف اجتماعا "غير رسمي" بين دبلوماسيين من الكوريتين

فنلندا تستضيف اجتماعا "غير رسمي" بين دبلوماسيين من الكوريتين

DR

أكدت وزارة الشؤون الخارجية الفنلندية، الأحد، أن اجتماعا "غير رسمي" بين دبلوماسيين من الكوريتين الشمالية والجنوبية سينعقد قريبا في هلسنكي.

ونقلت وسائل إعلام عن كيمو لوهديفيرتا، مدير قسم آسيا في وزارة الشؤون الخارجية الفنلندية، قوله إن الاجتماع سيعقد على المستوى الأكاديمي ويندرج "في إطار العلاقات الدولية".

ولم يكشف عن جدول أعمال الاجتماع أو صفة المشاركين، مشيرا إلى أن "المحادثات لن تكون عالية المستوى".

وقال كيمو لوهديفيرتا إن فنلندا "تعمل فقط كوسيط في تنظيم هذا الحدث".

وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن تشوي كانغ، مسؤول العلاقات مع الولايات المتحدة في وزارة الشؤون الخارجية في كوريا الشمالية، سيصل إلى العاصمة الفنلندية في زيارة تستغرق 48 ساعة.

وأكدت وزارة الشؤون الخارجية الفنلندية هذه الزيارة التي وصفتها بأنها "غير رسمية".

ووفقا لصحيفة (هلسنكن سانومات) اليومية، فإن تشوي كانغ سيجتمع مع كاتلين ستيفنس، السفيرة السابقة للولايات المتحدة في كوريا الجنوبية.

وكان قد اختتم وزير خارجية كوريا الشمالية، ري يونغ هو، ونظيرته السويدية، مارغوت فالتسروم، أمس السبت بستوكهولم، مناقشات استمرت ثلاثة أيام ركزت على التوصل لحل سلمي للأزمة النووية في شبه الجزيرة الكورية.

وتأتي هذه الاجتماعات بين مسؤولين كبار من كوريا الشمالية والسويد باعتبار هذه الأخيرة تمثل المصالح الدبلوماسية الأمريكية في بيونغ يانغ، استعدادا لقمة مرتقبة بين الزعيم الكوري الشمالي، كيم يونغ أون، والرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية السويدية، في بلاغ لها، "لقد ناقش وزيرا الخارجية الفرص والتحديات لمواصلة الجهود الدبلوماسية من أجل التوصل لحل سلمي للصراع، فضلا عن العلاقات الثنائية".

وأضاف البلاغ أن "السويد أكدت على ضرورة أن تفكك كوريا الشمالية أسلحتها النووية وبرنامجها الصاروخي، بما يتفق مع عدد من قرارات مجلس الأمن".

إضافة تعليق

انظر أيضا