العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

فرنسا.. الحركات الاجتماعية بدأت تؤثر سلبا على النمو الاقتصادي

فرنسا.. الحركات الاجتماعية بدأت تؤثر سلبا على النمو الاقتصادي

DR

أقر وزير الاقتصاد والمالية الفرنسي برونو لومير، اليوم الاثنين، أن الحركات الاجتماعية التي تشمل عدة قطاعات في فرنسا، بما في ذلك إضراب عمال السكك الحديدية ضد إصلاح الشركة الوطنية للسكك الحديدية، بدأت في التأثير سلبا على النمو الاقتصادي.

وأوضح المسؤول في إذاعة "أوروبا1" أن الحركات الاجتماعية تؤثر فعلا على النمو مشيرا إلى أن الأمر يتعلق اليوم بتأثير محدود، لا يمكن قياسه اليوم، ولكن بدأت بعض القطاعات في التأثر بالفعل، كحجوزات الفنادق والنقل وحركة السياح.

وقال الوزير، الذي لم يعطِ أي أرقام حول هذا التأثير السلبي، إنه من المبكر جدا تقييم عواقب هذه الحركات الاجتماعية، مشيرا إلى أن الإضرابات التي عرفتها فرنسا في 1995 على سبيل المثال كلفت البلد حوالي 0,2 نقطة من الناتج المحلي الإجمالي.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا