العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

فرنسا: فالس وأمون يتواجهان في الجولة الثانية من انتخابات اليسار

DR

يتواجه الاشتراكي بونوا امون ووزير التربية السابق، مع رئيس الوزراء الفرنسي السابق مانويل فالس، في الدورة الثانية من الانتخابات التمهيدية للحزب الاشتراكي، قبل مائة يوم على الرئاسيات الفرنسية، التي لا زالت خاضعة لهيمنة اليمين واليمين المتطرف.

وتقدم بونوا امون عن الجناح اليساري للحزب، في الجولة الاولى من الانتخابات التمهيدية للاشتراكيين، بـ 36% من الأصوات على رئيس الوزراء السابق مانويل فالس الحاصل على 31 % من الاصوات،  والذي أعلن ترشحه  بعد قرار الرئيس فرنسوا هولاند عدم الترشح.

وقال بونوا امون الاثنين "الرغبة في طي الصفحة واضحة، علينا ان نتطلع الى المستقبل" مؤكدا "ارادته في تحسين الاوضاع في مجال حق اللجوء"، فيما دعا  رئيس الوزراء الفرنسي السابق مانويل فالس الاثنين، إلى الإقبال بكثافة على التصويت في الجولة الثانية من الانتخابات التمهيدية للحزب الاشتراكي، بعد أن أسفرت جولة أولى عن تقدم خصمه اليساري لتمثيل الحزب في انتخابات الرئاسة المقررة هذا العام، وهو الذي يدافع عن مشروع لجعل كل مواطن فرنسي يتقاضى راتبا مقداره 750 أورو.

تقرير  آدام  ديابيرا، مراسلنا من باريس

00:01:17

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا