العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

فرنسا: التحقيق مع ''لوموند'' بعد كشفها عن تواجد قوات خاصة في ليبيا

فرنسا: التحقيق مع

طلب وزير الدفاع الفرنسي، جان إيف لودريان، فتح تحقيق بسبب ما اعتبره "إضرارا" بسر من أسرار الدفاع الوطني، وذلك على خلفية نشر صحيفة "لوموند"، لتقرير تكشف فيه عن تواجد قوات فرنسية خاصة في ليبيا. ...

وأفاد التقرير الذي نشرته الجريدة واسعة الانتشار، بأن قوات خاصة وعناصر من المخابرات الخارجية الفرنسية، تنتشر في ليبيا وتنفذ عمليات سرية ضد قادة تنظيم "داعش" الإرهابي.
وحسب المصدر ذاته، فإن فرنسا تنفذ منذ مدة ضربات دقيقة ضد أهداف محددة تابعة لتنظيم "داعش" الإرهابي الآخذ في التمدد في البلاد، مشيرة إلى أن العمل السري يبقى الحل الوحيد في ليبيا، في الوقت الذي يبدو فيه أي تدخل بري أو مباشر، أمرا مستبعدا.

واعتبر وزير الدفاع الفرنسي أن التكتم على مثل هذه العمليات الجارية يكون بهدف ضمان أمنها والرجال الذين يشرفون عليها.
ولأكثر من مرة، أشارت تقارير إعلامية إلى تواجد قوات غربية فوق الأراضي الليبية، إلا أنها ترفض الإعلان 
وسيتشرف على هذا التحقيق، إدارة حماية وأمن الدفاع، ويعاقب القانون الفرنسي كل من انتهك أحد الأسرار الدفاعية للدولة، بالسجن ثلاث سنوات وبغرامة مالية قيمتها 45 ألف يورو.
مزيد من التفاصيل في تقرير خديجة جمال:
00:01:20
 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا