العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

فرنسا تعلن خطة لإصلاح التعليم الجامعي بتكلفة قدرها مليار يورو

فرنسا تعلن خطة لإصلاح التعليم الجامعي بتكلفة قدرها مليار يورو

أعلنت فرنسا اليوم الاثنين عن خطة للجامعات كلفتها مليار يورو متعهدة بتوفير مزيد من الفرص للطلاب لدراسة المقررات الدراسية التي تحظى بشعبية وتقليص معدلات التسرب من التعليم وبناء مزيد من أماكن الإقامة في محاولة لتهدئة مخاوف الطلاب ذوي النفوذ السياسي القوي.

وتواجه حكومة الرئيس إيمانويل ماكرون احتجاجات في الشارع على إصلاح قوانين العمل وربما تواجه إضرابات بسبب خططها لإصلاح نظامي التقاعد والتأمين ضد البطالة. وترغب الحكومة في تفادي المواجهة مع الطلبة الذين أجبروا حكومات سابقة على التراجع عن سياسات كانت أقرتها بسبب تنظيمهم لمسيرات احتجاجية استمرت لفترات طويلة.

وقالت الحكومة إن قيمة الخطة الجديدة، وهي مليار يورو، سيجري إنفاقها على مدى خمسة أعوام هي مدة تولي ماكرون لرئاسة البلاد. ومن حق الطلبة الفرنسيين من خريجي المدارس الثانوية دخول جامعات قريبة من مناطق سكنهم. لكن المقررات الدراسية التي تحظى بشعبية مثل القانون وعلم النفس تشهد إقبالا زائدا على قدرة الجامعاتوهو ما دفع الحكومة لتطبيق نظام لاختيار الطلبة بالقرعة أينما يكون الإقبال زائدا.

لكن بموجب الخطة الجديدة سيتم إلغاء نظام الاختيار بالقرعة وسيسمح للجامعات التي تشهد إقبالا زائدا عن قدرتها بإجراء اختبارات جدارة للطلبة المتقدمين للدراسة فيها. وبينما رحب اتحاد الطلبة الأكبر في فرنسا بالخطة الجديدة انتقدها ثاني أكبر اتحاد إضافة إلى اتحاد ثالث يساري. وتتضمن الخطة إنشاء 60 ألف وحدة سكنية للطلبة على مدى السنوات الخمس المقبلة. وتقول الحكومة إن 40 في المئة فقط من المتقدمين يكملون عامهم الدراسي الجامعي الأول.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا