العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

فرضية نفاذ الوقود تفسر حادث تحطم طائرة كولومبيا

فرضية نفاذ الوقود تفسر حادث تحطم طائرة كولومبيا

DR: REUTERS

يتجه التحقيق في تحطم الطائرة الكولومبية الذي أسفر عن سقوط 71 قتيلا ليل الاثنين الثلاثاء، نحو تبني فرضية حدوث عطل مرتبط بنفاذ الوقود، في وقت يقام فيه حفل تكريم في كولومبيا لاعضاء فريق تشابيكوينسي البرازيلي الذين قتلوا في الحادث.

وأعلن مدير الطيران المدني الكولومبي الفريدو بكانيغرا لوسائل الاعلام أن "الاسباب تتوجه إلى مشكلة محروقات ممكنة، إنها فرضية تتعزز لكن يجب أن يقوم المحققون بتحليلها، بناء على معلومات الصندوق الاسود او تسجيلات برج المراقبة"، موضحا أنه لن يصدر رد نهائي قبل ستة أشهر.

ومن جهته، قال سكرتير الامن الجوي في الطيران المدني فريدي بونيا في مؤتمر صحافي إن "الطائرة لم يكن فيها وقود عند وقوع الحادث" مشيرا إلى أن الطائرة لم تحترم القاعدة الدولية بالابقاء على كمية احتياطية من الوقود، أكبر مما تحتاج اليه خصوصا في حال اضطرت لتغيير المطار بشكل طارئ.

وتجد فرضية نفاذ الوقود طريقها إلى أن تتحول إلى حقيقة بسبب تسجيل صوتي لآخر محادثة جرت بين قائد الطائرة، كاشفا أن الطيار اشار في نداء استغاثة إلى ان الطائرة اصيبت بـ "عطل كهربائي شامل" وأنها "بدون وقود".

وقال الطيار ميغيل كويروغا مخاطبا موظفة في برج المراقبة في مطار ريونيغرو الذي يخدم مدينة ميديين شمال غرب "آنستي، طائرة الرحلة لاميا 2933 في حالة عطل شامل، عطل كهربائي شامل، بدون وقود!"، وولم تؤكد السلطات صحة هذا التسجيل الصوتي الذي بثته وسائل اعلام كولومبية عديدة، لكنها اشارت الى ان "التسلسل الزمني فيه يفتقد الى الدقة".

وأكد مصدر عسكري أن فرضية نفاذ الوقود أقرب الى الواقع، لأن الطارئة لم تنفجر بعد سقوطها ما يعزز احتمال نقص الوقود فيها.

وأعلنت سلطة الطيران المدني أنه تم العثور على الصندوقين الاسودين للطائرة "في حالة جيدة"، وقال وزير النقل الكولومبي خورغي ادواردو روخاس "يفترض ان يكشفا لنا كل شئ".

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا