العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

فرانش مونتانا يحيي حفلا غنائيا في أول مشاركة له في مهرجان "موازين"

فرانش مونتانا يحيي حفلا غنائيا في أول مشاركة له في مهرجان "موازين"

DR

أعلنت جمعية (مغرب الثقافات)، التي تنظم مهرجان (موازين .. إيقاعات العالم)، الثلاثاء، أن النجم الأمريكي من أصل مغربي فرانش مونتانا سيحيي حفلا غنائيا يوم السبت 23 يونيو بمنصة السويسي، في إطار الدورة 17 لمهرجان موازين، وذلك في أول مشاركة له في فعاليات هذا المهرجان.

وذكر بلاغ للجمعية أن الفنان فرانش مونتانا، واسمه كريم خربوش، ولد بالرباط، واستقر بحي البرونكس في سن ال13 ، حيث طور موهبة متميزة في الهيب هوب، ومكنته حنكته الفنية من التعاون مع أسماء لامعة من قبيل دراك، وريك روس، وليل واين، وسنوبدوغ، وسكارفايس، وأيضا ني ـ يو.

وتوجت أغنيته الفردية الأولى "بوب دات" الصادرة سنة 2012 أسطوانة بلاتينية، بعد بضعة أسابيع فقط على إطلاقها، قبل أن يرتقي به ألبومه "إكسكيوز ماي فرانش" الصادر سنة من بعد، إلى المرتبة الأولى على الساحة عبر المحيط الأطلسي.

وأشار البلاغ إلى أن هذا الفنان سيتحف جمهوره بآخر أغنية له "فيموس" التي تكشف جمال المغرب وخصوصا مدينة شفشاون، إلى جانب أغنيته "إنفورغتبل"، وكلاهما من أسطوانته "جانغل رولس"، ما يؤكد أن هذه السهرة ستبقى خالدة في تاريخ هذا المهرجان.

يشار إلى أن مهرجان (موازين .. إيقاعات العالم)، الذي انطلق سنة 2001، وينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، يعد موعدا لعشاق ومحبي الموسيقى في المغرب، إذ استقطب أكثر من مليوني زائر خلال كل دورة من دوراته الأخيرة، ويعتبر ثاني أكبر حدث ثقافي في العالم. ويتم تنظيم مهرجان موازين كل سنة على مدى تسعة أيام، ويقدم برنامجا غنيا ومتنوعا يجمع بين أكبر النجوم العالميين ومن العالم العربي، مما يجعل مدينتي الرباط وسلا مسرحا للقاءات استثنائية بين الجمهور وفنانين مرموقين.

ويخصص هذا المهرجان، الذي يساهم في الترويج للموسيقى المغربية، أكثر من نصف برمجته للمواهب الوطنية. ويمكن المهرجان، الذي يحمل قيم السلام والانفتاح والتسامح والاحترام، من الولوج المجاني بنسبة 90 في المائة من حفلاته الموسيقية، مما يجعل الوصول إلى الجمهور مهمة أساسية. كما يعد داعما أساسيا للاقتصاد السياحي الإقليمي وفاعلا في خلق صناعة الفرجة بالمغرب.

إضافة تعليق

انظر أيضا