العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

غياب شبه جماعي لزعماء دول الخليج عن أول قمة منذ تفجر أزمة قطر

DR

تنطلق قمة دول مجلس التعاون الخليجي الثامنة والثلاثين في الكويت مساء الثلاثاء وسط غياب شبه جماعي لزعماء دول الخليج عن أول مؤتمر قمة منذ اندلاع أزمة قطر، بينما وصل أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني للمشاركة في اللقاء.

وتأكد غياب العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز وسلطان عمان قابوس بن سعيد وملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة عن القمة.

وقالت وسائل إعلام إن وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش سيرأس وفد بلاده في القمة الخليجية.

وتضطلع الكويت بدور الوساطة بين الفرقاء الخليجيين منذ اندلاع الأزمة في الخامس من يونيو.

وقام أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح بعدد من الرحلات لحل الأزمة دون أن تسفر هذه التحركات عن انفراجة بين المتخاصمين.

وقال مصدران دبلوماسيان إن الكويت ستحاول مجددا استخدام القمة لحل النزاع، في وقت رفض وزراء خارجية الدول الست الذين اجتمعوا الإثنين للتحضير للقمة الإدلاء بأي تصريحات عما دار خلال اجتماعهم بينما وعد وزير خارجية الكويت صباح الخالد الصباح بمؤتمر صحفي دون أن يحدد موعده.

وفي تطور قد يلقي بظلاله على القمة الخليجية قالت الإمارات إنها تريد تشكيل لجنة مشتركة مع السعودية في القضايا الاقتصادية والسياسية والعسكرية تهدف لتعزيز العلاقات بعدما أحدث الخلاف مع قطر شقاقا داخل صفوف دول المجلس.

 السؤال الذي يطرحه المهتمون بالشأن الخليجي هو : هل تكون قمة الكويت قمة تجاوز الأزمة والمصالحة ؟؟ تعليق عايد المناع المحلل السياسي من الكويت، حاورته شيماء باحسين:  00:01:09

إضافة تعليق

انظر أيضا