العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

علماء: الحاجز المرجاني العظيم لن يعود لسابق عهده أبدا

علماء: الحاجز المرجاني العظيم لن يعود لسابق عهده أبدا

DR

قال علماء، إن أجزاء من الحاجز المرجاني العظيم لن تتعافى أبدا من تأثير ارتفاع حرارة المياه في غير موسمها، في حين تتعرض أجزاء جديدة من الحاجز المدرج على قائمة مواقع التراث العالمي لمزيد من التهديد جراء هذه الظاهرة.

 

وقضت مياه البحر الدافئة حول الحاجز المرجاني على حوالي ثلثي الشعب المرجانية التي تمتد 700 كيلومتر في العام الماضي بعد أن تسببت المياه الدافئة بطرد الطحالب الحية مما جعلها تتكلس وتتخذ لونا أبيض في عملية تعرف باسم الابيضاض.

واعتبرت هذه العملية أكبر عملية موت للشعب المرجانية في تاريخ الحاجز.

وقال العلماء من مركز "أرك" للدراسات الموسعة عن الحاجز المرجاني في تقرير إن المساحات التي نجت من هذه العملية لن تستعيد عافيتها بالكامل إذ أن ارتفاع حرارة المياه بات أكثر تكرارا، مما يسبب تزايد حالات ابيضاض الشعاب.

وقالت جانيس لوف، وهي عالمة بارزة في المعهد الأسترالي للعلوم البحرية، "بمرور الوقت سيتعافى المرجان من الابيضاض لكن المشكلة تكمن في تكرار الحوادث. ومع قصر الفترة الزمنية بين الحادث والآخر فإن قدرة الشعاب المرجانية على التعافي تتراجع بسرعة".

ويشكل هذا الأمر ضربة قوية للسياحة في أستراليا، إذ يجتذب الحاجز المرجاني إنفاقا سياحيا يبلغ 3.9 مليار سنويا وفق تقرير لمؤسسة "ديلويت" الاقتصادية.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا