العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

علماء يطورون رحما اصطناعيا يحاكي ظروف الحياة داخل الرحم الطبيعي

علماء يطورون رحما اصطناعيا يحاكي ظروف الحياة داخل الرحم الطبيعي

DR

تمكن علماء أمريكيون من تطوير رحم اصطناعي قد يساعد في حماية حياة العديد من المواليد الخدج.

ويحاكي الرحم الاصطناعي، الذي يأتي على شكل كيس، الرحم الطبيعي إلى حد ما، لكنه لا يمكن أن يكون بديلا عنه.

ويحاط الطفل داخل الرحم الاصطناعي بسائل يشبه السائل السلوي، كما يسمح للطفل بالتنفس من خلال الحبل السري، كما هو الحال داخل الرحم الطبيعي، على عكس الحاضنة التقليدية التي يضطر الرضيع معها إلى التنفس برئتيه الصغيرتين غير مكتملتي النضوج.

وأوضحت الأبحاث أن الجهاز اختبر بنجاح وآتى نتائج جيدة، وسيمكن من الحفاظ على حياة آلاف الخدج بعد أن يصبح متاحا خلال السنوات القليلة المقبلة.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا