العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

علاقة الحموضة المعدية بالتغذية

DR

خلال الشهر الكريم تتغير عاداتنا الغذائية فتؤثر على جهازنا الهضمي وتعطي خللا على المستوى الوظيفي، تعرفوا على مزيد من التفاصيل مع الدكتورة خديجة جوان المتخصصة في التغذية.

تؤكد الدكتورة جوان أن تغيير نوعية التغذية في رمضان لها علاقة وطيدة بارتفاع حموضة المعدة، فأغلب الموائد المغاربية تتبع نظاما غذائيا أكثر دسامة على غير المعتاد.

وتشير جوان إلى أن الشعوب العربية ابتعدت كثيرا عن مغزى الصيام الذي يقول "صوموا تصحوا" ، فكثرت الكميات والدهون والمقليات، وانتهك معها نظام الجسم الغذائي، الأمر الذي نتج عنها تكاثر حالات حموضة المعدة والاحساس بالتخمة وآلام الأمعاء.

وتبرز جوان أن طرق طهي الأكل مرتبط أيضا بالمنفعة التي تمنحها للجسم، فالأكل المطبوخ جدا لا يقدم للجسم أي قيمة غذائية ينتفع بها.

الأكل السريع أيضا حسب الدكتورة جوان، له تأثيره السلبي على وظيفة الهضم، بحيث تبذل المعدة مجهودا أكبر في هضم القطع الكبيرة وغير الممضوغة جيدا، ما يجعلها تفرز العصارة الهضمية بمعدلات أكبر.

تفاصيل أكثر في المقطع الصوتي لخبيرة التغذية الدكتورة خديجة جوان

00:17:34

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا