العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

عالم فيزياء شهير يدعو البشر إلى مغادرة الأرض خلال 100 مائة

عالم فيزياء شهير يدعو البشر إلى مغادرة الأرض خلال 100 مائة

صرح عالم الفيزياء النظرية الشهير ستيفن هوكينغ أن على البشر مغادرة كوكب الأرض فى غضون 100 سنة والبحث عن مكان جديد، إذا أرادوا البقاء على قيد الحياة.

وقال هوكينغ إن البشرية تحتاج إلى أن تعيش على كواكب أخرى، خلال القرن المقبل، حتى تتجنب التعرض للانقراض.
 وجاء تحذير هوكينج ضمن فيلم وثائقي جديد بعنوان "بعثة الأرض الجديدة"، من المقرر أن يصدر هذا الصيف كجزء من موسم جديد لسلسلة "عالم الغد" التي تذاع على شبكة "بي بي سي" البريطانية، وفق ما ذكرته مجلة "فوربس" الأمريكية الخميس .
وكان هوكينغ صرح بأن المريخ هو الكوكب الأكثر تشابها مع الأرض جراء امتلاكه تربة وغلافا جويا، مضيفا "ينوي إجراء رحلة إلى المريخ عبر شركة رجل الأعمال ريتشارد برانسون المتخصصة في الرحلات الفضائية".

وأكد هوكينغ أنه لا يشك في إمكان استعمار المريخ في خلال 100 سنة، مشيرا إلى أن بقاء البشرية على قيد الحياة يتطلب مغادرة الأرض في مستقبل منظور وإيجاد ملجأ آمن على كواكب أخرى.
وقال "من أجل تحقيق ذلك نحتاج إلى استثمارات تتيح لنا توسيع معارفنا حول ماهية البقاء في ظروف الإشعاع الفضائي وتجاوز مخاطر التغيرات السلبية في جسم الإنسان ومواجهة انعدام المواد الحيوية خارج الأرض".
 ولفت هوكينغ إلى التحديات الرئيسية التي يمكن أن تجعل البشرية مهددة بالموت على الأرض، واضعا في قمة المخاطر تلك التي تنشأ عن نشاط الإنسان نفسه كالحرب النووية والفيروسات المعدلة جينيا. وقال إن تلك المخاطر أكثر خطورة من المخاطر الطبيعية مثل الاحتباس الحراري الذي قد يصل إلى حدود المأساة أو تصادم الأرض مع أجسام فلكية.
وكان هوكينغ تنبأ، العام الماضي، بأن فرصة انقراض جميع الأنواع على سطح الأرض "شبه مؤكدة" عندما توضع جميع الاحتمالات في الاعتبار.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا