العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

طنجة : إعطاء انطلاقة مشروعين تضامنيين

طنجة : إعطاء انطلاقة مشروعين تضامنيين

DR : MAP

أشرف الملك محمد السادس، الخميس، بعمالة طنجة-أصيلة، على إعطاء انطلاقة أشغال إنجاز مركزين مخصصين، لتربية وتكوين الأشخاص ذوي الإعاقة السمعية، والتكفل الفردي بالمرضى الذين يعانون من سلوك إدماني.

ورصدت لهذين المركزين استثمارات بقيمة 17 مليون درهم، وستشرف على إنجازهما مؤسسة محمد الخامس للتضامن بشراكة مع ولاية جهة طنجة- تطوان- الحسيمة، ووكالة إنعاش وتنمية الأقاليم الشمالية للمملكة.

وسيمنح المركز التربوي للتأهيل السمعي، والذي سينجز بحي بني مكادة، أول بنية للتربية والتكوين مخصصة للأشخاص ذوي الإعاقة السمعية بالمغرب، إلى جانب التشخيص المبكر للإعاقة السمعية لدى الأطفال والتكفل الطبي بهم.

وسيشتمل المركز المزمع إنجازه، على قطب طبي يضم قاعات للأطقم السمعية، والفحص، وتقويم النطق، والعلاج بالموسيقى، والعلاجات. كما سيحتوي على قطب بيداغوجي (التعليم ما قبل الأولي، والأولي، والإعدادي، والثانوي)، وقطب للتكوين (ورشات للمعلوميات والأنفوغرافيا، والفصالة والخياطة، والفنون التشكيلية، وإعداد الحلويات، والحلاقة والتجميل)، وقطب إداري، وقاعة للمطالعة/ مكتبة وسائطية، وملعب متعدد الرياضات.

ويتعلق المشروع الثاني، الذي أعطى انطلاقته العاهل المغربي، بإنجاز مركز لطب الإدمان بحي مغوغة، الثالث من نوعه المنجز من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن على مستوى مدينة البوغاز.حيث سيقوم بأعمال التحسيس والوقاية من استعمال المواد المخدرة، كما سيضمن التكفل الطبي والاجتماعي بالأشخاص الذين يعانون من السلوك الإدماني، إلى جانب العمل على تشجيع الأسر على الانخراط الفعلي في جهود الوقاية.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا