العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

صندوق الاتحاد الأوروبي الإئتماني من أجل إفريقيا:90,5 مليون أورو إضافية لتعزيز إدارة الحدود وحماية المهاجرين ودعم الهجرة النظامية في شمال إفريقيا

صندوق الاتحاد الأوروبي الإئتماني من أجل إفريقيا:90,5 مليون أورو إضافية  لتعزيز إدارة الحدود وحماية المهاجرين ودعم الهجرة النظامية في شمال إفريقيا

DR

صادقت المفوضية الأوروبية اليوم على ثلاثة برامج جديدة متعلقة بالهجرة في شمال إفريقيا بقيمة إجمالية تفوق 90 مليون أورو، يستفيد المغرب من أكثر من ثلثها

في هذا السياق، قالت السيدة فيدريكا موغيريني، الممثلة العليا للشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي/نائبة رئيس المفوضية: "هذه  البرامج الجديدة ستدعم العمل الذي نقوم به من أجل إدارة تدفقات المهاجرين على نحو إنساني ومستدام وذلك من خلال إنقاذ وحماية أرواح اللاجئين والمهاجرين ومنحهم المساعدة ومكافحة المتاجرين بالأشخاص ومهربيهم. المقاربة المندمجة التي نعتمدها تجمع بين التدخل في عرض البحر والتعاون مع البلدان الشريكة على مستوى طرق الهجرة وحتى داخل ليبيا وفي منطقة الساحل الإفريقي. وقد أعطى هذا العمل الجماعي نتائجه وسيثمرمزيدا من النتائج إذا تمسكت الدول الأعضاء بالالتزامات التي اتخذتها عند تأسيس الصندوق الإئتماني في قمة فاليتا عام 2015."

وأضاف السيد يوهانس هان، المفوض الأوروبي المكلف بسياسة الجوار ومفاوضات التوسع: " تعد الشراكة أساسية لمواجهة تحديات الهجرة غير النظامية. وبفضل العمل المشترك مع جيراننا في الجنوب سنتمكن من مواجهة هذه التحديات لما فيه صالح  أوروبا والمهاجرين والبلدان الشريكة. هذه البرامج الجديدة ستدعم السلطات لتحسين إدارة الحدود وستمنح في الوقت نفسه الحماية والمساعدة المستعجلة للمهاجرين المستضعفين."

مبلغ 90,5 مليون أورو الذي تم اعتماده حديثا سيمول أربعة برامج وسيكمل الجهود الحالية التي يبذلها الاتحاد الأوروبي في المنطقة:

·  من خلال البرنامج المعنى بإدارة الحدود في المنطقة المغاربية قيمته 55 مليون أورو، حيث سيدعم الاتحاد الأوروبي جهود المؤسسات الوطنية في المغرب وتونس لإنقاذ الأرواح في عرض البحر وتحسين إدارة الحدود البحرية ومكافحة مهربي الأشخاص النشيطيين في المنطقة. هذا البرنامج الذي تنفذه وزارة الداخلية الإيطالية بمعية المركز الدولي لتطوير سياسة الهجرة سيركز على تعزيز القدرات والتزويد بالمعدات وصيانتها؛

·   التأسيس على البرامج الموجودة، حيث سيعزز الاتحاد الأوروبي دعمه لحماية اللاجئين والمهاجرين في ليبيا في نقاط النزول ومراكز الاحتجاز والمناطق الصحراوية الجنوبية النائية والأوساط الحضرية. برنامج  "المقاربة المندمجة للحماية والمساعدة الاستعجالية للمهاجرين المستضعفين والعالقين في ليبيا" الذي تبلغ قيمته 29 مليون أورو سيتم تنفيذه مع المنظمة الدولية للهجرة والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. كما ستدعم المبادرات الرامية إلى تطوير الفرص الاقتصادية لفائدة المهاجرين في سوق العمل الداخلي، مع وزارة العمل الليبية.

·  بفضل 6,5  مليون أورو إضافية، سيعزز الاتحاد الأوروبي مساعدته للمهاجرين المستضعفين من خلال دعم الاستراتيجية الوطنية للهجرة التي أطلقها المغرب عام 2014 ، مما سيسهل حصول المهاجرين المستضعفين على الخدمات الأساسية ويحسن قدرة الجمعيات والمنظمات المحلية على تقديم هذه الخدمات بشكل فعال. وستقوم منظمات المجتمع المدني بتنفيذ هذا البرنامج.

إضافة تعليق

انظر أيضا