العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

سياسات ترامب حول الهجرة تثير انتقادات واسعة

سياسات ترامب حول الهجرة تثير انتقادات واسعة

DR: Reuters

وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مرسومين حول الهجرة ينصان على بناء جدار على طول الحدود مع المكسيك ومكافحة الهجرة غير الشرعية داخل الأراضي الأمريكية.

وينص المرسوم الأول على "تشييد جدار فعلي فورا على الحدود الجنوبية تحت إشراف طاقم مؤهل من أجل منع الهجرة غير الشرعية وتهريب المخدرات والناس والأعمال الإرهابية" بشكل فوري، وعرف المرسوم الذي وقعه ترامب الجدار على أنه "جدار متواصل ومادي أو أي حاجز مادي متواصل مشابه لا يمكن اجتيازه".

وكلف ترامب وزير الأمن الداخلي جون كيلي بمهمة التخطيط وبناء هذا الجدار، وأمام الجنرال كيلي 180 يوما لتقديم دراسة حول الأوضاع الحالية في منطقة تشييد الجدار والطريقة المثلى لضمان "الرقابة العملانية التامة" للحدود.

وانتقد الرئيس المكسيكي إنريكي بينيا نييتو القرار الأمريكي، وقال "يؤسفني وأدين قرار الولايات المتحدة مواصلة بناء الجدار الذي يفرق بيننا منذ سنوات بدلا من ان يجمعنا"، معتبرا أن بلاده "لا تؤمن بالجدران".

أما المرسوم الثاني، فيشدد على تسريع عمليات طرد المهاجرين غير الشرعيين ممن لديهم ملف قضائي، مع إعطاء الأولوية لطرد المدانين بارتكاب جرائم والمطلوبين لدى العدالة والذين قاموا بعمليات تزوير للاستفادة من مخصصات الإعانة أو أي شخص يشكل تهديدا للأمن القومي.

وحسب المرسوم الذي وقعه ترامب، فإن هذه "المدن-الملاذات" مهددة بفقدان مليارات الدولارات من المخصصات الفدرالية في حال عدم تعاونها وامتثالها لهذا القرار، كما أن السلطات الأمريكية قد تفرض قيودا على منح التأشيرات لرعابا البلدان التي ترفض استقبال مواطنيها المطرودين من الولايات المتحدة.

وسارع مسؤولون في عدد من المدن المعنية إلى التعبير عن رفضهم لهذا المرسوم واستعدادهم لحماية السكان، وقال رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلازيو "إذا قطعت اموال، فإن مدينة نيويورك ستلجأ فورا إلى القضاء". وأضاف أنه إذا تم تطبيق المرسوم "فسيهاجم ليس في القضاء فحسب، بل سيواجه مقاومة واسعة في البلاد".

وأوضح رئيس بلدية لوس أنجليس إريك غارسيتي "نحن نتعاون بانتظام مع سلطات الهجرة وخصوصا حول الحالات المتعلقة بجرائم خطيرة" لكننا "لا نطلب من الشرطة المحلية تطبيق قوانين الهجرة وهي سياسة متبعة منذ 40 عاما، وذلك من أجل خير الجميع"، مؤكدا أن "الثقة بين الشرطة والمجموعة التي تخدمها أساسي".

تقرير جعفر طلال من واشنطن:

00:01:24

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا