العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

سوريا... النظام يعيد رسم خارطة البلاد

DR

انتقد المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا عمليات إخلاء المدن السورية المحاصرة، واصفا إياها ب"استراتيجية" لأحد أطراف النزاع في إشارة إلى النظام السوري.

وأشار دي ميستورا إلى احتمال تكرار ما حدث في درايا في كل من معظمية الشام والوعر موضحا أن هذه الأخيرة تضم نحو 75 ألف نسمة على عكس درايا التي كان يقطنها بضعة آلاف فقط.

من جهتها، اعتبرت المعارضة السورية أن ما يحدث هو "تطهير سياسي واتني"، وقال منسق الهيئة العليا للمفاوضات التي تمثل المعارضة السورية إن "النظام السوري المدعوم من حلفائه الروس والإرانيين يواصل بلا هوادة خطة خبيثة ترمي إلى تنظيم تحولات ديموغرافية كبيرة على صعيد سوريا"، منتقدا الاتفاقات التي يبرمها النظام مع المعارضة في بعض المناطق.

ويأتي هذا عقب توصل النظام إلى اتفاق مع المعارضة خرج بموجبه الآلاف من المدنيين من المدينة إلى قرية حرجلة، فيما غادر المقاتلون وأفراد عائلاتهم إلى ادلب حيث تتمركز المعارضة في شمال غرب البلاد.

تعليق عبد الباسط سيدا، عضو المجلس الوطني السوري والائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية من ستوكهولم:

00:01:26

 

 

 

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا