العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

سوريا : المعارضة تطالب بضمانات قبل تنفيذ وقف إطلاق النار

DR

باتت الأطراف السورية ، على بعد ساعات من دخول الهدنة المتفق عليها بين روسيا وأمريكا حيز التنفيذ، تشكك في نجاحها بعد موافقة نظام دمشق وتوجس المعارضة من الاتفاق، في ظل استمرار الأعمال القتالية لتعزيز المواقع قبل بداية تنفيذ وقف إطلاق النار.

وطالبت الهيئة العليا للمفاوضات الممثلة لاطياف المعارضة السورية الاثنين بضمانات حول تطبيق الاتفاق، مشككة في التزام الحكومة السورية بتنفيذه، حيث صرح المتحدث باسم الهيئة، سالم المسلط، إنها "تريد معرفة الضمانات وآلية تطبيق الاتفاقية والتصنيف الذي تم اعتماده بالنسبة للإرهاب والرد على من يخرق الهدنة"، مشككا في الآن ذاته في التزام النظام السوري بالاتفاق.

ويستثني اتفاق وقف إطلاق النار، التنظيمات التي يعتبرها إرهابية، وهي جبهة فتح الشام، جبهة النصرة سابقا قبل فك ارتباطها بتنظيم القاعدة، وتنظيم داعش.

ووجهت حركة أحرار الشام انتقادات لاذعة للاتفاق، حيث قال علي العمر، نائب الأمين العام للحركة إن الإتفاق "لا يحقق أدنى أهداف شعبنا الثائر وهو ضياع لكل تضحياته ومكتسباته، وهو توافق يسهم في تثبيت النظام وتطويق الثورة أمنيا وعسكريا".

تفاصيل أوفى يقدمها عبد الباسط سيدا، عضو الائتلاف الوطني لقوى الثورة الثورة والمعارضة السورية ورئيس المجلس الوطني السوري- سابقا :

00:01:28

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا