العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

سوريا: خروقات تشوب الهدنة وروسيا تطالب بدعم الاتفاق

DR

بالرغم من سريان هدنة في الأراضي السورية توسطت فيها كل من روسيا وتركيا، اشتبكت قوات النظام مع مقاتلي المعارضة غرب البلاد في حين تقدمت موسكو بمشروع قرار أمام مجلس الأمن لدعم اتفاق وقف إطلاق النار وإحياء المفاوضات بين طرفي النزاع.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن "اشتباكات رافقها قصف مروحي لقوات النظام على مواقع الفصائل المعارضة" اندلعت بالقرب من من دمشق، موضحا أن الهدوء يسود معظم الجبهات الرئيسية في سوريا.

ودخل إلى حيز التنفيذ، ابتداء من منتصف ليلة الخميس الجمعة، اتفاق لوقف إطلاق النار توسطت فيه روسيا الداعمة لنظام بشار الأسد وتركيا التي تدعم المعارضة، ووافق كل من الطرفين على هذا الاتفاق.

إلى ذلك، تقدمت موسكو بمشروع قرار إلى مجلس الأمن الدولي يدعو إلى دعم الاتفاق الروسي-التركي، وينص كذلك على إحياء محادثات السلام السورية وإجراء مفاوضات جديدة في كازاخستان متم شهر يناير المقبل.

صورة الوضع الميداني في سوريا على ضوء الهدنة المعلنة مع أحمد مكسور الصحفي السوري من جنوب تركيا:

00:00:58

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا