العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

سوريا: انتهاء اليوم الأول من محادثات أستانا دون تقدم

DR: Reuters

اختتم مساء الاثنين، اليوم الأول من محادثات السلام التي ترعاها روسيا و تركيا وايران حول سوريا، بين ممثلين عن النظام وفصائل المعارضة، دون الخروج بنتائج ملموسة، حسب ما أكدته مصادر من الجانبين.

وقبيل انطلاق المحادثات التي أجريت في أحد فنادق عاصمة كازاخستان، أعلنت المعارضة السورية رفضها إجراء أي محادثات مباشرة مع وفد النظام، بالرغم من أن طرفي النزاع كانا قد التقيا في وقت سابق على طاولة واحدة عند الافتتاح.

وأكد ممثلون عن مختلف الفصائل المنتمية إلى المعارضة أن الهدف الأساسي لهذه المحادثات هو تثبيت وقف إطلاق النار، مشددين على ضرورة تحقيق هذا المسعى قبل المرور إلى أي موضوع آخر.

وفي هذا الصدد، توعدت المعارضة السورية باستئناف القتال ضد قوات النظام في حال فشلت المحادثات، وقال المتحدث باسم وفد المعارضة أسامة أبو زيد "إذا نجحت الطاولة نحن مع الطاولة. لكن إذا لم تنجح للأسف لا يكون لنا خيار غير استمرار القتال".

تعليق زهير سالم، مدير مركز الشرق العربي للدراسات الحضارية والاستراتيجية:

00:01:19

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا