العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

سوار إلكتروني يهدد الأزواج الفرنسيين

سوار إلكتروني يهدد الأزواج الفرنسيين

بعد ارتفاع نسبة حالات العنف الزوجي واعتداء الأزواج على زوجاتهم، تدرس فرنسا استخدام 30 سوار الكتروني اعتباراً من مطلع عام 2012 يسهر على إبقاء الأزواج العنيفين بعيداً عن زوجاتهم للتخفيف من أعمال العنف الخطرة ومحاولات قتل شريكاتهم الحاليات او السابقات.   ...

واستلهمت فرنسا هذه الآلة من إسبانيا حيث فرض على ستين زوج عنيف وضع سوار إلكتروني يراقب عبر جهاز "جي بي اس"، وتحمل الضحية أيضاً جهازاً يصدر طنيناً عند اقتراب المعتدي من منزلها، ومن خلال هذا الجهاز بإمكانها إبلاغ الشرطة ما إن تشعر بأنها مهددة.
ويختبر في ضاحية سين - سان - دوني شمال باريس منذ نهاية عام 2009 هاتف نقال مجهزاً بزر للاتصال في شكل طارئ وقد يعمم استخدامه في موعد لم يحدد بعد. ويحتوي هذا الهاتف في ذاكرته على رقم موزع هاتفي تديره شركة يمكنها بدورها إبلاغ الشرطة. وتستفيد حوالى 13 ألف امرأة من هذا النظام في إسبانيا.
وتراجع عدد النساء اللواتي قتلن على يد أزواجهن أو أزواجهن السابقين في إسبانيا عام 2009 (55 امرأة وهو أدنى مستوى منذ عام 2002). وفي فرنسا قضت 140 امرأة في ظروف مماثلة عام 2009. ويبلغ عدد سكان فرنسا 65 مليوناً في مقابل 47 مليوناً في إسبانيا.

إضافة تعليق

انظر أيضا