العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

رونالدو يلمح إلى إمكانية الرحيل عن الريال بعد الفوز باللقب الأوروبي

رونالدو يلمح إلى إمكانية الرحيل عن الريال بعد الفوز باللقب الأوروبي

DR

ألمح كريستيانو رونالدو إلى أنه ربما يكون خاض مباراته الأخيرة مع ريال مدريد بعدما تُوج مع النادي الإسباني بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم للمرة الرابعة عقب التفوق 3-1 على ليفربول أمس السبت (26 مايو أيار) وقال إنه سيعلن قريبا قراره النهائي بخصوص مستقبله.

وأبلغ المهاجم البرتغالي شبكة (بي.إن سبورتس) التلفزيونية عقب الانتصار "في الوقت الحالي نحن في حاجة إلى الاستمتاع بالأمر لكن في الأيام المقبلة سأعلن موقفي للمشجعين الذين دائما ما ساندوني. من الرائع الوجود في ريال مدريد".

وأضاف "مستقبل أي لاعب في مدريد غير مهم. لقد كتبنا التاريخ". وسجل كريم بنزيمة الهدف الأول لريال وأضاف البديل جاريث بيل هدفين منهما هدف بركلة خلفية مزدوجة رائعة ليحرز ريال اللقب الأوروبي للمرة 13 في تاريخه وللمرة الرابعة في خمس سنوات بينما جاء هدف ليفربول الوحيد بواسطة ساديو ماني.

وتعرض رونالدو، الهداف التاريخي لريال، لسؤال بخصوص توضيح إجابته لكنه واصل الرد بشكل غامض. وقال رونالدو الذي سيبدأ الاستعداد للعب في نهائيات كأس العالم الشهر المقبل مع بلاده "ليس لدي أي شكوك وهذا غير مهم ويجب الحصول على راحة الآن ومقابلة زملائي في منتخب البرتغال وفي الأسابيع القليلة المقبلة (سأعلن قراري)".

ورد اللاعب البرتغالي البالغ عمره 33 عاما بغضب عند سؤاله إذا كان يشعر بالإحباط بسبب عدم التسجيل في المباراة النهائية.

وقال رونالدو الذي أصبح أول لاعب يُتوج باللقب خمس مرات منذ تغيير شكل البطولة في 1992 في ظل إحراز اللقب سابقا مع مانشستر يونايتد "من هذا الذي يشعر بالإحباط؟ ربما يرغب البعض في تغيير مسمى دوري أبطال أوروبا إلى دوري أبطال كريستيانو رونالدو. من صاحب أكبر عدد من الألقاب؟ ومن صاحب أكبر عدد من الأهداف"؟

وأثار رونالدو، الهداف التاريخي لدوري الأبطال برصيد 120 هدفا، جدلا العام الماضي بعد أيام قليلة من فوز ريال 4-1 على يوفنتوس في نهائي دوري الأبطال وذكرت صحيفة أبولا البرتغالية أن هذا اللاعب غير سعيد بسبب طريقة معاملته في النادي الإسباني.

ويعتقد البعض أن رغبة رونالدو في التوقيع على عقد جديد وراء ما حدث العام الماضي ولم يوقع بعد اللاعب البرتغالي على عقد جديد مع النادي الذي ضمه من مانشستر يونايتد مقابل صفقة قياسية عالمية آنذاك بلغت قيمتها 85.5 مليون جنيه إسترليني (113.77 مليون دولار).

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا