العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

رئيس الوزراء اللبناني المكلف يحمل "حزب الله" مسؤولية عرقلة تشكيل الحكومة

رئيس الوزراء اللبناني المكلف يحمل "حزب الله" مسؤولية عرقلة تشكيل الحكومة

قال رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري، الثلاثاء، إن تأليف حكومة وحدة وطنية جديدة "اصطدم بحاجز كبير"، محملا (حزب الله) مسؤولية عرقلة تشكيل الحكومة.

وأوضح الحريري، خلال مؤتمر صحفي عقده لطرح مستجدات ملف تشكيل الحكومة، أن "تأليف الحكومة اصطدم بحاجز أكبر من تمثيل سنة 8 مارس (...) وأن الأمين العام لحزب الله عبر عن هذا الحاجز".

ووصف اشتراط (حزب الله) تمثيل أحد النواب السنة الستة الذين ينضوون تحت لوائه لتسهيل التشكيل، بأنه "افتعال للمشاكل في البلد، وتعطيل واضح لتشكيل الحكومة" ، لافتا إلى أن "هناك من لا يريد حكومة في البلد ومؤسسات دستورية ويعتقدون أن هناك طوائف تتقدم على الدولة".

وتابع الحريري أن "الحكومة حاجة وطنية وأمنية واجتماعية ولا يوجد أسهل من تأليفها إذا عدنا للأصول، وهذه المهمة لدي والرئيس?? ??ميشال عون، وقد عملت كل ما بوسعي وعلى الجميع أن يتحمل مسؤولياته".

وأردف أن "كل محاولة لخلق أعراف جديدة للحكومات غير مقبول، وأن لا أحد يستطيع إنكار أي طائفة، تحملت خسائر كبيرة واتجهت عكس التيار واختلفت مع كثير من أهل البيت السياسي ولبنان يستحق التضحية".

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون قد كلف الحريري، الذي يعد الزعيم السني الأبرز في البلاد، تشكيل الحكومة بعد انتخابات برلمانية جرت في ماي الماضي وكانت الأولى منذ تسع سنوات.

وواجه الحريري خلال الأشهر الأخيرة صعوبات كبيرة ناتجة بشكل أساسي عن خلافات حادة بين الأطراف السياسيين لا سيما المسيحيين منهم على تقاسم الحصص الوزارية. وبعد حلها، اصطدم بمطلب تمثيل النواب السنة المعارضين له.

وفي لبنان البلد الصغير ذي التركيبة الهشة، لا يمكن تشكيل الحكومة من دون توافق القوى الكبرى إذ يقوم النظام السياسي على أساس تقاسم الحصص والمناصب بين الطوائف والأحزاب.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا