العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

دراسة تثبت العلاقة بين العطلة وتحسن الحالة الجسدية والذهنية

دراسة تثبت العلاقة بين العطلة وتحسن الحالة الجسدية والذهنية

أثبتت دراسة أنجزت حديثا العلاقة بين العطلة وتحسن الحالة الجسدية والذهنية بشكل عام.

وحسب الدراسة، التي أشرف عليها معهد إكان لعلم الجينوم وعلم الأحياء متعددة النطاقات التابع لمستشفى ماونت سيناي في نيويورك، فإنه تم رصد تحسن في الحالة العامة خلال العطلات والأشهر التالية، كما رصد تأثير كبير وفوري للعطلات على المشاركين في الدراسة.

ويؤكد أحد المشرفين على الدراسة أن العطلة تساعد على الاسترخاء وأجواء المنتجعات تخرج الشخص من دوامة الحياة اليومية التي تسبب توترا شديدا ويكون فيها الجسم في وضع أقرب إلى الدفاعي، مضيفا "حين تقضي عطلة للاسترخاء، تسمح لجسمك بالخروج من هذا الوضع الدفاعي وخفض مستويات التوتر وهو ما يؤثر بدوره على حالة الخلايا في الجهاز المناعي".

وشملت الدراسة 102 امرأة تتراوح أعمارهن بين 30 و60 عاما قبل وبعد قضاء خمسة أيام في منتجع لا كوستا في كاليفورنيا. وشاركت بعض النساء في أنشطة التأمل واليوغا، بينما اكتفت أخريات بالإقامة في المنتجع.

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا