العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

داعش يتبنى عملية فلوريدا والمنفذ بايع التنظيم في اتصال هاتفي

داعش يتبنى عملية فلوريدا والمنفذ بايع التنظيم في اتصال هاتفي

DR: REUTERS

تبنى تنظيم داعش الارهابي، الاثنين، عبر إذاعته، الاعتداء الذي استهدف الملهى الليلي للمثليين في مدينة اورلاندو بولاية فلوريدا الأمريكية، مما أسفر مقتل خمسين وإصابة 53 آخرين.

وقالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم داعش، إن حصيلة هجوم اورلاندو، تعتبر الأكبر في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية، مؤكدة على أن المسؤول عن العملية مقاتل تابع للتنظيم.

ومن جهته أعلن مكتب التحقيقات الفدرالي الامريكي، الأحد، أن منفذ العملية، والذي يدعى عمر صديق متين (29 عاما)، قد سبق وخضع مرتين لاستجواب من الـ "اف بي آي"، مبرزا أن أجهزة الطوارئ، تلقت اتصالا من متين، دقائق قبل تنفيذ الاعتداء، أعلن لها "ولاءه" لتنظيم داعش الارهابي.

وقال الرئيس باراك اوباما إن هجوم أورلاندو ما هو إلا "تذكير جديد بالسهولة التي يمكن لشخص ما الحصول فيها على سلاح يسمح له باطلاق النار على أشخاص في مدرسة أو معبد أو سينما أو ملهى ليلي"، في إشارة إلى حوادث مماثلة أودت بحياة العشرات سابقا.

وتمكنت السلطات، الاثنين، من تحديث لائحة القتلى الذين تم التعرف على هوياتهم، والتي لم تتجاوز العشرة أسماء، بينما تبلغ حصيلة الهجوم 50 قتيلا على الأقل و53 جريحا.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا