العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

داعش تسعى لانتزاع الأضواء من القاعدة في أفغانستان

DR: REUTERS

قتل ما لا يقل عن أربعين شخصا صباح الأربعاء، في هجوم استهدف أكبر مستشفى عسكري في أفغانستان في قلب العاصمة كابول، وتبناه تنظيم داعش الارهابي.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الجنرال داود وزيري سقوط ما لا يقل عن 30 قتيلا و50 جريحا، مؤكدا أن غالبيتهم "مرضى وأطباء وممرضين".

  وقام انتحاري بتفجير نفسه عند المدخل الخلفي للمستشفى، فاتحا الطريق لعناصر الوحدة الآخرين، ما خلق الرعب بين صفوف المرضى والأطباء والممرضين وطاقم المستشفى الاداري، الذي عاشوا ساعات خوف حقيقي وسط دوي الانفجارات والأسلحة الرشاشة، بعدما اقتحمه اربعة مهاجمين قتلوا جميعهم برصاص قوات الأمن.

وأعلنت حال الطوارئ الاربعاء في عدد من السفارات الغربية الواقعة في حي وزير أكبر خان السكني على بعد مئات الامتار من المستشفى العسكري.

ويرى مراقبون أن عمليات داعش في افغانستان تؤكد على التنافسية الدامية بين تنظيم القاعدة وتنظيم الدولة، في محاولة لبسط النفوذ في المنطقة واختبار ميزان القوى بين التنظيمين الارهابيين.

 إضافة تعليق جاسم تقي- خبير الشؤون الافغانية الباكستانية- اسلام أباد 00:01:12

 

إضافة تعليق

انظر أيضا