العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

حصيلة ضحايا الاعصار إيرما ترتفع في الكاريبي الى 12 قتيلا وفلوريدا تستعد للاسوأ

حصيلة ضحايا الاعصار إيرما ترتفع في الكاريبي الى 12 قتيلا وفلوريدا تستعد للاسوأ

تلقى 10 آلاف سائح أمرا بمغادرة فنادقهم أو مساكنهم الواقعة على السواحل الأكثر عرضة للإعصار في كوبا التي تنتظر وصول "ايرما" مساء الجمعة. وأعلنت السلطات حالة الطوارئ القصوى.

ومن المتوقع أن يصل الاعصار إلى الساحل الأميركي الجنوبي الشرقي، بدءا بولاية فلوريدا مرورا بجورجيا ووصولا الى كارولاينا الجنوبية، بحسب المركز الأميركي لمراقبة الأعاصير الذي يتوقع ارتفاع مستوى الأمواج الطبيعي ثمانية أمتار وحصول "فيضانات قاتلة وخطرة" خلال الساعات ال36 القادمة.

وعبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب من واشنطن عن "قلقه الشديد" إزاء الأضرار التي من الممكن أن يتسبب بها الاعصار.

وأصدرت السلطات أمر إخلاء إلزامي للمناطق الساحلية في ولايتي فلوريدا وجورجيا موجها الى ما يقارب المليون شخص. وأعلن المسؤول في وكالة ادارة الحالات الطارئة في بورتوريكو مقتل شخصين، بينما تحدث حاكم الجزر العذراء الاميركية كينيث ماب عن مقتل أربعة أشخاص في حصيلة تضاف إلى القتلى الستة الذين سقطوا في جزيرتي سان مارتان الفرنسية الهولندية وباربودا.

في بورتوريكو، يعاني أكثر من نصف السكان البالغ عددهم حوالى ثلاثة ملايين من انقطاع التيار الكهربائي. وتم فتح مراكز ايواء تتسع لاستقبال 62 ألف شخص.

ولم تسجل أية حالة وفاة في هايتي، لكن الاعصار تسبب بارتفاع مستوى المياه في شمال الجزيرة حيث اقتلعت الرياح العنيفة أسقف المنازل، كما قال جهاز الدفاع المدني الذي تحدث عن جرح شخصين على الأقل.

وفي سان مارتان المعروفة بشواطئها الخلابة، قالت فرانسينفو داني ماغن-فيرج، إحدى سكان الجزيرة التي جعل الاعصار أكثر من 60 في المائة من منازلها غير قابلة للسكن، ان كل شيء "مدمر" وكأنها "قنبلة ذرية".

 

إضافة تعليق

انظر أيضا