العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

جنوب إفريقيا تسحب عضويتها من المحكمة الجنائية الدولية

جنوب إفريقيا تسحب عضويتها من المحكمة الجنائية الدولية

DR: Reuters

أبلغت جنوب إفريقيا الأمين العام للأمم المتحدة، انسحابها من المحكمة الجنائية الدولية، لتنفذ بذلك التهديد الذي أطلقته قبل سنة إثر الجدل الذي تسبب فيه رفضها توقيف الرئيس السوداني عمر البشير.

وقال مايكل ماسوتا وزير العدل الجنوب إفريقي إن بلاده "أعلنت خطيا للأمين العام للأمم المتحدة" انسحابها من المحكمة الجنائية الدولية تطبيقا للإجراءات المعمول بها، وأكد فرحان حق مساعد المتحدث باسم الأمم المتحدة توصل المنظمة بالرسالة موضحا أنها "بصدد الدراسة".

وأوضح ماسوتا في مؤتمر صحفي، أن القرار سيدخل حيز التنفيذ بعد مرور عام "من تاريخ استقبال" الرسالة التي وجهت إلى الأمم المتحدة الأربعاء.

واتهم المسؤول الجنوب إفريقي المحكمة الجنائية الدولية باستهداف القادة الإفريقيين و"استبعاد الباقين الذين عرفوا بارتكاب هذه الفظاعات في أماكن أخرى" خارج القارة.

ومنذ تأسيسها سنة 2003 بناء على معاهدة روما، فتحت المحكمة تسعة تحقيقات ثمانية منها في دول إفريقية، وهو الأمر الذي أثار انتقادات كثيرة في الأوساط الإفريقية وخصوصا في الاتحاد الإفريقي.

وسنة 2015، رفضت جنوب إفريقيا توقيف الرئيس السوداني عمر البشير الملاحق من المحكمة الجنائية الدولية بتهم تتعلق بجرائم إبادة وضد الإنسانية وحرب في دارفور، وبررت قرارها بكون البشير يتمتع بالحصانة الدبلوماسية.

تعليق خالد الشكراوي الأستاذ الباحث بمعهد الدراسات الإفريقية بالرباط:

00:01:06

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا