العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

تيريزا ماي على مرمى حجر من رئاسة وزراء بريطانيا

DR: REUTERS

أعلن رئيس الحكومة البريطانية المستقيل ديفيد كاميرون، الاثنين، أن وزيرة الداخلية تيريزا ماي تسير نحو تقلد منصب رئيسة للحكومة البريطانية الاربعاء، بعد انسحاب منافستها وزيرة الدولة للطاقة اندريا ليدسوم، الاثنين، من السباق على زعامة حزب المحافظين البريطاني لتمهد بذلك الطريق أمام ماي.

وقال ديفيد كاميرون في حديث للإعلام أمام مقره في لندن "إنه سيستقيل من منصبه كرئيس وزراء بريطانيا الأربعاء، ليفتح الطريق أمام وزيرة الداخلية تيريزا ماي لخلافته في المنصب في اليوم نفسه" وأضاف أنه سيقصد قصر باكنغهام لتقديم استقالته مخاطبا البريطانيين بقوله "سيكون لدينا رئيس جديد للوزراء في هذا المبنى الذي أقف أمامه بحلول مساء الأربعاء."

ويأتي ذلك بعد ساعات من إنسحاب اندريا ليدسوم من السباق نحو زعامة الحزب الحاكم في بريطانيا، لاسيما بعد تزايد الانتقادات لها خلال الأيام القليلة الماضية، عقب تصريحاتها المسيئة لتريزا ماي قالت فيها إن كونها أما يجعلها مناسبة أكثر من "ماي" لشغل منصب رئاسة الوزراء.

وقالت ليدسوم في بيان لها الإثنين، إنها مقتنعة الآن بأنها لاتمتلك الدعم الكافي من نواب الحزب لتشكيل حكومة متينة وقادرة على قيادة البلاد خلال مرحلة حاسمة تقضي بالانفصال عن الاتحاد الأوروبي.

وكان كاميرون قد استقال بعد أن فشل في إقناع البريطانيين بالتصويت للبقاء في الاتحاد الاوروبي خلال الاستفتاء الذي جرى في الثالث والعشرين من يونيو الماضي، وفاز خلاله معسكر مغادرة منطقة الاورو بنسبة 52 في المئة مقابل 48 في المئة ممن أيدوا البقاء.

 

يونس آيت مالك- إعلامي- لندن يقدم قراءة في المشهد السياسي البريطاني

00:01:15

إضافة تعليق

انظر أيضا