العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

تونس.. الحرائق تأتي على حوالي 2000 هكتار من الغابات

تونس.. الحرائق تأتي على حوالي 2000 هكتار من الغابات

أعلن عمر الباهي، كاتب الدولة التونسي لدى وزير الفلاحة والموارد المائية المكلف بالإنتاج الفلاحي، أن الحرائق التي تم تسجيلها في عدة مناطق من تونس مؤخرا والتي بلغت قرابة 100 حريق، أتت على 2000 هكتار من الغابات.

 

  وقال المسؤول التونسي خلال لقاء إعلامي إن الخسائر التي يتم تسجيلها في الوضع العادي تكون في حدود 1300 هكتار سنويا، معتبرا أن الوضع ولئن كان استثنائيا، إلا أن عدة دول من العالم تشهده.

      ومن جهته قال العميد خليفة الشيباني، الناطق الرسمي باسم الإدارة العامة للحرس الوطني التونسي إنه تم إيقاف أربعة أشخاص في جندوبة (غرب) بالإضافة إلى شخصين في بنزرت (شمال) على علاقة بالحرائق التي شهدتها الولايتان مؤخرا.

      وأوضح أن أغلب المتورطين أعوان عرضيون تم توظيفهم والتخلي عنهم، وفق ما أثبتته التحريات الأولية، مشيرا إلى أن هؤلاء عمدوا إلى إشعال الحرائق لكي تتم إعادتهم إلى العمل في عملية الإطفاء.

      وذكر أن من بين الأسباب الأخرى لنشوب الحرائق وجود خلافات عائلية حول ملكية أراضي، فضلا عن أسباب أخرى طبيعية، بفعل حرارة الطقس ونوعية النباتات.

      من جهته قال حبيب عبيد مدير عام إدارة الغابات بوزارة الفلاحة التونسية أن الوضع كان عاديا إلى حدود 29 يوليوز الماضي، مشيرا إلى أنه تم مع بداية شهر غشت تسجيل 14 حريقا جديدا.

      وأضاف أنه تم التمكن من إخماد عشرات الحرائق، "لكن تزامنها ببعض المناطق جعل المسألة تدعو إلى الريبة".

      من جانبه أوضح العقيد بالديوان الوطني للحماية المدنية، صالح القربي، أنه تم القضاء على أغلب الحرائق التي شملت 8 ولايات، باستثناء بعض الجيوب بكل من بنزرت وباجة وجندوبة والقصرين والتي مازالت الحرائق متواصلة بها.

      ولفت إلى أن الوضع بالولايات المعنية يعد مطمئنا وتحت السيطرة، خاصة بباجة التي تم التغلب فيها على الحرائق وكذلك جندوبة، مشيرا إلى أن الوحدات بهذه الجهة على أقصى درجة من اليقظة.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا