العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

تركيا: أردوغان يعيد هيكلة مؤسسة الجيش

يواصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الحملة التطهيرية التي أطلقها عقب إجهاض المحاولة الانقلابية التي حاولت الإطاحة بحكمه، مع التركيز على مؤسسة الجيش التي لعبت دورا محوريا في هذه العملية.

وإلى جانب موجة الاعتقالات، اتخذت الحكومة التركية مجموعة من الإجراءات التي تهدف إلى وضع المؤسسة العسكرية تحت السلطة المباشرة للحكومة، وهو ما عبر عنه أردوغان بشكل مباشر عندما أعلن عزمه طرح "مجموعة صغيرة من الإصلاحات الدستورية في البرلمان" من شأنها أن تضع وكالة الاستخبارات الوطنية ورئاسة الأركان تحت سلطة الرئاسة.

وفي مقابلة تلفزيونية، أوضح الرئيس التركي أن المدارس العسكرية المنتشرة في البلاد سيتم إغلاقها، وسيتم إحداث جامعة عسكرية وطنية، كما أن قادة أسلحة البر والبحر والجو سيتبعون في المستقبل بشكل مباشر إلى وزير الدفاع.

ويوم الخميس الماضي طرد نحو 149 جنرالا وأميرالا من الخدمة في الجيش التركي الذي تمت إعادة هيكلة الرتب العليا في بنيته، وفي المجموع، بلغ عدد العسكريين المفصولين من مناصبهم 1389 عسكريا بينهم المستشار العسكري للرئيس التركي ومساعد رئيس هيئة الأركان ومدير مكتب وزير الدفاع، قالت وكالة "الأنضول" التركية "إنهم ينتمون لمنظمة فتح الله غولن الإرهابية أو لهم ارتباطات بها".

مراسلة في الموضوع مع فاطمة سلام من اسطنبول:

00:01:33

 

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا