العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

تركيا عازمة على عقد تجمعات في ألمانيا وهولندا والنمسا تريد حظرا أوروبيا

تركيا عازمة على عقد تجمعات في ألمانيا وهولندا والنمسا تريد حظرا أوروبيا

DR: Reuters

أكدت أنقرة عزمها مواصلة إقامة تجمعات خطابية في ألمانيا وهولندا لتشجيع جاليتها هناك على التصويت لصالح استفتاء مرتقب حول توسيع صلاحيات الرئيس رجب طيب إردوغان، بالرغم من رفض السلطات في البلدين.

وقال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو "لا يمكن لأي منكم أن يمنعنا" وأضاف "نستطيع أن نذهب إلى أي مكان نريده للقاء مواطنينا وعقد تجمعاتنا"، مؤكدا أن بلاده ستمضي قدما في خططها إلى حين تنظيم الاستفتاء منتصف شهر أبريل المقبل.

والجمعة، أعلنت الحكومة الهولندية أنها ستبلغ أنقرة برفضها إقامة مثل هذه التجمعات الخطابية "غير المرغوب بها" في روتردام.

وفي ليفركوزن وكولونيا في ألمانيا حيث تقطن نسبة مهمة من الجالية التركية، ألغت السلطات المحلية تجمعين لوزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي لكن الأخير جدد عزمه الحديث خلال الفعاليات بالرغم من هذا الرفض.

إلى ذلك، قال المستشار النمساوي كريستيان كيرن إنه على الاتحاد الأوروبي الاتفاق بالإجماع على منع المسؤولين الأتراك من القيام بحملات ترويجية للاستفتاء، معتبرا أن ذلك سيتيح "لدول مثل المانيا حيث تحظر هذه التظاهرات" أن تتجنب "الضغوط" التي تمارسها تركيا.

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا