العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

ترامب يقترح زيادة هامة في الإنفاق العسكري على حساب البيئة والدبلوماسية

ترامب يقترح زيادة هامة في الإنفاق العسكري على حساب البيئة والدبلوماسية

DR: Reuters

تضمنت الميزانية الاتحادية الأولى التي يقترحها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خفضا مهما في تمويلات وكالة حماية البيئة ووزارة الخارجية على الخصوص، مقابل تخصيص موارد هامة للإنفاق العسكري.

وتنص الوثيقة التي اقترحها ترامب على خفض بنسبة 28 في المائة للموارد المخصصة لوزارة الخارجية، وخفض بنسبة 31 في المائة للأموال المخصصة لوكالة حماية البيئة المكلفة بالتصدي للتقلبات المناخية، ويقترح ترامب إلغاء نحو 3200 وظيفة في هذه الوكالة.

وتشير المصدر ذاته إلى أن ترامب يرغب في سحب التمويل عدد من البرامج الفدرالية مثل الصندوق الوطني للفنون، وكذا التوقف عن المشاركة في الصندوق الأخضر للأمم المتحدة للبيئة.

وأكد البيت الأبيض أن المساعدات الدولية التي تخصصها وزارة الخارجية ستنخفض هي الأخرى، كما أن واشنطن "لن تساهم بأكثر من 25 في المائة في نفقات عمليات حفظ السلام" التي تشرف عليها الأمم المتحدة.

وفي المقابل، فإن مشروع الميزانية الاتحادية الجديد يقترح زيادة بنحو 10 في المائة في ميزانية الدفاع، والتي ستخصص بشكل رئيسي لتأمين الحدود مع المكسيك.

وتبقى النفقات العسكرية الاميركية التي تمثل 3,3% من اجمالي الناتج الداخلي اي 600 مليار دولار، الاهم في العالم وهي اكبر بثلاث مرات من نفقات الصين ثاني قوة عسكرية عالمية.

إضافة تعليق

انظر أيضا