العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

تراجع الفاتورة الطاقية للمغرب خلال الأشهر السبعة الأولى من السنة الجارية

تراجع الفاتورة الطاقية للمغرب خلال الأشهر السبعة الأولى من السنة الجارية

DR

انخفضت الفاتورة الطاقية للمغرب بنسبة 42.6 في المائة مع متم شهر يوليوز 2016، لتبلغ 29.42 مليار درهم، مقابل 41.95 مليار درهم خلال الفترة نفسها من السنة الماضية.

وحسب معطيات مكتب الصرف، الواردة في نشرته المتعلقة بالمؤشرات الشهرية للمبادلات الخارجية برسم يوليوز 2016 ، تراجعت حصة الفاتورة الطاقية من أصل مجمل الواردات ب 6.3 نقاط، أي ما يعادل 12.5 في المائة خلال الأشهر السبعة الأولى من السنة الجارية، عوض 18.8 المسجلة نهاية شهر يوليوز من السنة الماضية.
وأرجع المكتب هذا التراجع إلى انخفاض واردات الزيت الخام للنفط بناقص 100 في المائة، وتراجع واردات غاز النفط ومحروقات أخرى بناقص 32.9 في المائة، مسجلا كذلك تراجع زيت الغازوال وزيت الفيول بناقص 7.1 في المائة.

ورغم تراجع مقتنيات المغرب من المنتجات الطاقية، إلا أن الواردات ارتفعت بنسبة 4.9 في المائة، لتبلغ قيمتها 234.58 مليار درهم مقابل 223.67 مليار درهم خلال الفترة نفسها من السنة الماضية.وعزا مكتب الصرف هذا الارتفاع أساسا إلى ارتفاع مقتنيات مواد التجهيز ب 21.8 في المائة، والمنتجات الجاهزة للاستهلاك ب 15.3 في المائة، والمواد الغذائية ب 15.5 في المائة، والمواد نصف المصنعة ب 7.2 في المائة.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا