العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

تجميد أرصدة الرئيس البرازيلي الأسبق "دا سيلفا" بعد إدانته بتهم فساد

تجميد أرصدة الرئيس البرازيلي الأسبق "دا سيلفا" بعد إدانته بتهم فساد

DR

قررالقضاء البرازيلي، أمس الأربعاء، تجميد الحسابات المصرفية ومصادرة عقارات الرئيس البرازيلي الأسبق، لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، بعد إدانته بتهم "فساد وغسل الأموال".

 

وقضت المحكمة الاتحادية العليا، بناء على طلب من مكتب المدعي العام، بتجميد 190 ألف دولار في أربعة حسابات مصرفية للرئيس الأسبق، ومصادرة ثلاث شقق في مدينة ساو برناردو دو كامبو، وقطعة أرض، وسيارتينن.

وكانت محكمة برازيلية قد قضت في 12 من الشهر الحالي بسجن "دا سيلفا" 9 سنوات ونصف، بعد إدانته بتهم فساد وغسيل الأموال، لكن الرئيس الأسبق تعهد بالطعن على حكم السجن والترشح مجددًا للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها العام المقبل.

وأدين "دا سيلفا"، الذي حكم البلاد بين عامي 2003 و2010، بالاستفادة من اتفاقية بين شركة "بيتروبراس" الحكومية للنفط، وشركة "أو إيه إس" البرازيلية للإنشاءات، وإخفاء امتلاكه شقة من 3 طوابق في منطقة كواروجا شمالي العاصمة ساو باولو.

إضافة تعليق

انظر أيضا