العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

بوتين يستعرض في رسالته السنوية الخطوط العريضة للسياسة الداخلية والخارجية لروسيا

بوتين يستعرض في رسالته السنوية الخطوط العريضة للسياسة الداخلية والخارجية لروسيا

وجه الرئيس فلاديمير بوتين، اليوم الخميس، رسالته السنوية إلى الجمعية الاتحادية الروسية التي يطلع فيها أعضاء البرلمان على الوضع في البلاد والخطوط العريضة للسياسة الداخلية والخارجية.


وتطرق بوتين في هذه الرسالة، التي وجهها من قاعة "مانيج" للعروض بموسكو، لمجوعة من القضايا السياسة والاقتصادية والاجتماعية والخطط والرؤى المستقبلية للبلاد، إضافة إلى مقترحات ذات طابع تشريعي.

وقال بوتين إن الناتج الداخلي في روسيا يجب أن ينمو بمعدل لا يقل عن 5 بالمئة سنويا، للوصول في نهاية العقد القادم إلى مستوى الاقتصادات الرائدة في العالم.

وأضاف أن طاقة الموانئ الروسية في 2017 تجاوزت المليار طن، مقارنة بـ300 مليون طن في 2001، و600 مليون طن فقط في نهاية التسعينيات.

ودعا الحكومة الروسية إلى العمل خلال السنوات الست القادمة على زيادة طاقة موانئ آزوف المطلة على البحر الأسود بواقع مرة ونصف، وتنشيط حركة الشحن عبر المسار البحري الشمالي لتصل إلى 10 أضعافها، أي ما يناهز 80 مليون طن.

وفي موضوع آخر، أكد الرئيس الروسي أن واشنطن رفضت كل عروض موسكو الرامية إلى إيجاد تسوية بشأن الدفاع الصاروخي، مشيرا إلى "أننا حاولنا كثيرا إقناع الأميركيين بعدم انتهاك معاهدة الدفاع الجوي، وعدم الإخلال بالتوازن الاستراتيجي، لكن دون جدوى". 

وتابع أن روسيا ماضية في صنع منظومات أسلحة حديثة ردا على انسحاب الولايات المتحدة الأحادي من معاهدة الدفاع الصاروخي والنشر العملي لهذا النظام على أراضي الولايات المتحدة وخارج حدودها الوطنية".

وقال إن "أي استخدام للأسلحة النووية ضد روسيا أو حلفائها، سنعتبره هجوما نوويا على بلادنا، وسيكون الرد فوريا وقويامع كل ما يترتب عن ذلك من عواقب".

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا