العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

بنحيون: بعض أنواع قرحة المعدة تتطلب تدخلا طبيا عاجلا

بنحيون: بعض أنواع قرحة المعدة تتطلب تدخلا طبيا عاجلا

خلال شهر رمضان ومع تغير مواعيد ونظام الأكل، يشتكي العديد من الأشخاص من اضطرابات في الجهاز الهضمي، خصوصا خلال الساعات الممتدة ما بين موعدي الإفطار والسحور. هذه الاضطرابات التي تكون عادة بسبب عادات وسلوكات غير صحية، يمكن علاجها وحتى تفاديها إذا ما تم اتباع عدد من النصائح. ...

كمال بنحيون، الأخصائي في أمراض الجهاز الهضمي والكبد، يؤكد في حديثه إلى سعيدة في برنامج صباح الأسرة، أن أغلب الأشخاص يشتكون خلال شهر رمضان من قرحة المعدة. وفي هذا الصدد، يوضح أن أغلب الحالات التي قد تطرأ هي حالات بسيطة، وأن الحالات المزمنة التي تتطلب تدخلا جراحيا عاجلا أصبحت نادرة.
ويشدد المتحدث ذاته، على ضرورة استشارة الطبيب في حال أحس الشخص بآلام حادة على مستوى المعدة أو البطن عموما كلما اقترب موعد الإفطار، مفسرا ذلك بأن البطن عندما تخلو من الطعام، تتآكل أجزاء من المعدة بفعل الحموضة، وهو أمر يستدعي التدخل الطبي.
ويرجع بنحيون أسباب ظهور هذه الأعراض، بالأخص بعد الصيام، إلى تناول كميات كبيرة من الطعام خلال ظرف وجيز ثم النوم مباشرة بعد ذلك، وهو ما يسبب تسرب حموضة المعدة إلى البلعوم، الأمر الذي يعطي إحساسا بالحرقة.
 

إضافة تعليق

انظر أيضا