العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

بطولة مصر: اتفاق على عودة تدريجية للمشجعين بدءا شتنبر

بطولة مصر: اتفاق على عودة تدريجية للمشجعين بدءا شتنبر

توصلت وزارة الرياضة والشباب المصرية مع الاتحاد المحلي لكرة القدم والأندية، على اتفاق لعودة تدريجية للمشجعين الى الملاعب، في أعقاب اجتماع عقده المعنيون الإثنين، في خطوة يرتبط تنفيذها العملي بالموافقة الأمنية النهائية.

ومنعت السلطات المصرية منذ 2012 دخول المشجعين الى الملاعب، إثر مقتل 72 مشجعا على الأقل للنادي الأهلي خلال مباراة ضد مضيفه المصري البورسعيدي، في حوادث عنف عرفت بـ "مذبحة بورسعيد".

وخفف هذا المنع بشكل تدريجي لاسيما لمباريات الأندية في المسابقات القارية. وفي 2015، سمحت السلطات بعودة تدريجية للمشجعين الى الملاعب في المباراة المحلية، في خطوة دامت لفترة محدودة بعدما لقي 19 مشجعا لنادي الزمالك على الأقل حتفهم عندما حاولت الشرطة منع مجموعة منهم من دخول مباراة فريقهم ضد فريق إنبي، فأطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريقهم ما أدى إلى تدافع الناس في مدخل ضيق لملعب الدفاع الجوي بالقاهرة. وكانت تلك المباراة الأولى من الدوري التي تفتح أمام الجمهور منذ 2012.

وفي بيان ، أعلنت الوزارة أنه "في إطار حرص الدولة على وجوب عودة الجماهير إلي المدرجات في دوري كرة القدم، والاهتمام والحرص بتأمين الجماهير والحفاظ على سلامتهم وليس منعهم، اجتمع اليوم الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة والأجهزة الأمنية والرقابية مع الاتحاد المصري لكرة القدم والسادة رؤساء الأندية"، حيث تم بحث "الرؤى الخاصة بدخول الجماهير في ضوء التكليفات الخاصة بذلك".

وأوضح البيان انه تم الاتفاق على "البدء بالتدرج في دخول الجماهير وذلك بدءا من 1 سبتمبر وبعد عيد الأضحى المبارك"، وتقديم "دراسة متكاملة من قبل الاتحاد المصري لكرة القدم خلال تلك الفترة والتي ترسل الى الجهات المعنية تنسيقا مع الأندية وذلك يوم الخميس الموافق 9 أغسطس (آب) على أن يتم الرد في غضون أسبوع من تاريخه".

وأشار البيان الى ان هذه الدراسة "تتضمن البدء في الاستعانة بطلبة جامعات مصر لدخول المباريات طبقا لجدول المباريات وتحديد الاستادات والتنسيق مع وزارة التعليم العالي ووزارة الشباب والرياضة مع الاتحاد المصري لكرة القدم وذلك وفقا للطريقة المحددة من قبل الاتحاد".

ويرتبط حضور المشجعين في الملاعب بموافقة الأجهزة الأمنية المصرية.

وفي حين لم يحدد بيان الوزارة عددا للمشجعين الذين سيسمح لهم بالحضور، تفاوتت التقديرات الصحافية بهذا الشأن. ففي حين أفادت تقارير بأن العدد سيكون نسبيا بحسب سعة كل ملعب (بين 15 و20 بالمئة من السعة الإجمالية)، أفادت صحيفة "المصري اليوم" ان العدد سيكون خمسة آلاف مشجع للمباريات المحلية، و20 ألفا للمباريات الدولية.

وأوضح بيان الوزارة ان خطوات عودة المشجعين ستشمل "وضع تصور لتوعية الجماهير"، على ان يتم لاحقا وضع تصور لآلية دخول شاملة تتضمن تجهيزات الملاعب ونظام التذاكر والتعاون بين الاتحاد والأندية. 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا