العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

بسبب "التعامل غير الاحترافي" .. الأهلي يطوي نهائيا صفقة أزارو إلى الصين

بسبب "التعامل غير الاحترافي" .. الأهلي يطوي نهائيا صفقة أزارو إلى الصين

أعلن محمد فضل مدير التعاقدات بنادي الأهلي المصري، أن ملف بيع المهاجم المغربي وليد أزارو لنادي فورتشن الصيني، تم اغلاقه بصفة نهائية بعدما ما تم كشفه في المفاوضات مع النادي الصيني خلال الأيام الماضية.

وقال فضل في تصريحات نشرها الموقع الرسمي للنادي الأهلي، اليوم الاثنين 09 يوليوز، إن لجنة الكرة كلفته بالتواصل مع النادي الصيني بعدما وافق الجهاز الفني على رحيل اللاعب، وعليه قام مدير التعاقدات بالتواصل مع النادي حول المقابل المالي وبقية شروط العقد وذلك بالتنسيق مع حلمي عبد الرازق المستشار القانوني للنادي.

وأضاف المتحدث ، أنه تم الاتفاق على أن يحصل الأهلي على مبلغ مالي قدره 8 مليون و600 ألف يورو على دفعة واحدة بالإضافة إلى 15% من عائد بيعه لأي ناد آخر، وهذا ما ارسله الأهلي للنادي الصيني.

وأوضح فضل أنه بعدها تلقى اتصال هاتفي من أحد المحاميين في انجلترا يبلغه أنه سيحضر إلى القاهرة ممثلا عن النادي الصيني من أجل مناقشة بنود العقد، وذلك ما رحب به مدير التعاقدات في النادي الأهلي ولكنه اشترط أن يكون حضوره مصحوبا بتفويض رسمي من نادي فورتشن.

وبعدها وصل المحامي للقاهرة قبل يومين وقام بعقد عدة جلسات مع محمد فضل، وذلك بحضور عدلي القيعي مستشار التعاقدات بالنادي الأهلي، حيث طلب المحامي الانجليزي خلال الجلسة التي استمرت لمدة زادت عن 13 ساعة إجراء بعض التعديلات على البنود التي تم الاتفاق عليها.

وأشار فضل إلى أنه من خلال طلبات ممثل النادي الصيني، اكتشف أن عملية البيع تدخل في مناطق مظلمة ولا يمكن للنادي الأهلي باحترافيته أن يشارك فيها.

وتابع مدير التعاقدات بالنادي الأهلي حديثه، قائلا: إن الممثل عن الفريق الصيني طلب ان تتم عملية البيع بموجب عقدين أولهما بمقابل 5 مليون يورو تحت مسمى القيمة الشرائية للاعب على ان يكون العقد الثاني بقيمة 3 مليون و600 ألف يورو تحت مسمى مقابل حقوق رعاية وهمية للأهلي على أن تدفع الشركة الراعية للنادي الصيني هذا المبلغ.

وأفاد المحامي الإنجليزي أن هذه الخطوة مطلوبة حتى لا يتحمل النادي الصيني الضرائب في بلاده، مشيرا إلى أنه حال زيادة قيمة شراء اللاعب عن 5 مليون يورو يدفع النادي ضرائب بنسبة 100%، وهو ما رفضه النادي الأهلي كما رفض التعامل مع الشركة الراعية للنادي الصيني في عملية التعاقد لأن ذلك مخالف للوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم.

إضافة تعليق

انظر أيضا