العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

بسبب خطأ قضائي .. أمريكي يقضي 17 سنة سجنا عقوبة لجريمة ارتكبها شبيهه

بسبب خطأ قضائي .. أمريكي يقضي 17 سنة سجنا عقوبة لجريمة ارتكبها شبيهه

بسبب خطأ قضائي، قضى مواطن أمريكي يدعى ريتشارد أنطوني جونس، 17 سنة وراء القضبان، قبل أن يتم الإفراج عنه إثر تبرئته من تهمة السطو المسلح، بذلك بعد أن عثرت الشرطة على شبيه له تصادف، أنه يحمل اسمه الأول وهو من ارتكب الجريمة فعليا.

تعود فصول القضية إلى سنة 1999 ، حين اتهم ريتشارد، وهو مواطن ينتمي لمدينة كنساس، بالسطو المسلح، قبل أن تتم إدانته بالسجن النافذ 19 عاما.

وبعد أن تناهى إلى علمه إشاعات تتحدث عن رجل يشبهه تماما ويشاركه اسمه الأول، طلب ريتشارد من محاميه إثارة هذا المعطى الجديد، وإعادة التحقيق في القضية، بحثا عن براءة كان متأكدا منها منذ الوهلة الأولى.

وقالت صحيفة "ذي انديبندنت" إن القاضي المكلف بالملف، اعتمد في حكمه الأول على شهادة بعض الشهود، قبل أن يذهل بسبب الشبه الكبير بين المتهم الحقيقي وشبيهه، وبعد النظر في القضية، طلب القاضي إطلاق سراح ريتشارد لأنه لم تتوافر، وقت إدانته، أية دلائل مادية، سواء الحمض الوراثي أو بصمة الإصبع، بمقدورها أن تؤكد فعله السطو المسلح، وبوشر التحقيق مع الرجل الآخر، الشبيه، ويدعى ريكي، الذي أنكر الجريمة بدوره.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا