العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

برقية تعزية ومواساة من الملك محمد السادس إلى أسرة الخليفة العام للطريقة القادرية الكنتية

برقية تعزية ومواساة من الملك محمد السادس إلى أسرة الخليفة العام للطريقة القادرية الكنتية

 سلم سفير المغرب في السنغال، السيد طالب برادة، الثلاثاء باندجاسان (شمال دكار)، برقية تعزية ومواساة من أمير المؤمنين الملك محمد السادس إلى أسرة المرحوم الشيخ الحاج مام بو محمد كونتا، الخليفة العام للطريقة القادرية الكنتية، الذي وافته المنية يوم 4 نونبر الجاري بدكار.

وسلم السيد طالب برادة هذه البرقية للسيد أحمد بشير، الذي شغل مهمة الناطق باسم الخلفية الراحل، وذلك بحضور عدد من أبناء الفقيد ومن أتباع الطريقة القادرية الكنتية.

وكان الملك محمد السادس أعرب في هذه البرقية، لأسرة الراحل الشيخ الحاج مام بو محمد كونتا، ولجميع مريدي الفقيد وأتباع الطريقة القادرية الكنتية إندجاسان، عن أحر التعازي وأصدق المواساة في 'رحيل شيخ جليل كرس حياته لخدمة الإسلام، وإشاعة مبادئه السمحة، الداعية إلى الوسطية والاعتدال، والتآزر والإخاء'.

وأكد العاهل المغربي في هذه البرقية أيضا أنه 'وإذ نشاطركم أحزانكم في هذا الرزء الفادح، الذي لا راد لقضاء الله فيه، مستحضرين ما كان يربط الفقيد المبرور بالمغرب من وشائج متينة من المحبة والتقدير، لنسأل الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وغفرانه، ويسكنه فسيح جنانه، وأن يجزيه أحسن الجزاء وأوفاه عما قدم بين يدي ربه من صالح الأعمال، ويلهمكم جميعا جميل الصبر وحسن العزاء'.

وفي كلمة بالمناسبة، توجه السيد بشير بخالص عبارات الشكر والتقدير والامتنان لأمير المؤمنين الملك محمد السادس على الجهود التي ما فتئ يبذلها خدمة للإسلام والمسلمين في القارة الإفريقية.

بدوره نوه الابن البكر للخليفة الراحل، محمد كونتا، بالجهود التي تبذلها المملكة المغربية لإشعاع الإسلام في إفريقيا، معربا في هذا الصدد عن إعجابه بتجربة معهد محمد السادس للأئمة المرشدين والمرشدات الذي يخضع أئمة من مختلف قارات العالم للتكوين فيه.

وأبرز كونتا أنه بعد فوج أول من 20 طالبا من أبناء الطريقة، فإن 40 شابا آخرين يتابعون تكوينهم حاليا في هذا المعهد الذي يقدم تكوينا ممتازا ويوفر ظروف إقامة 'جيدة جدا'، ويسهم في تخريج أئمة ذوي مستوى علمي رفيع.

من جهته، أكد الناطق باسم الخليفة الجديد للطريقة القادرية الكونتية، الشيخ عبد الرحمان كونتا، على الدور المحوري الذي يضطلع به أمير المؤمنين الملك محمد السادس في إشاعة إسلام الوسطية والاعتدال عبر أرجاء القارة الإفريقية، مؤكدا انخراط الطريقة في دعم كل المجهودات التي يبذلها المغرب في هذا الإطار.

وتوفي الحاج مام بو محمد كونتا يوم 4 نونبر الجاري عن عمر ناهز 93 عاما، وتولى الراحل الخلافة القادرية في السنغال منذ 26 أبريل 2006. وتم تعيين الشيخ بكاي كونتا (89 عاما)، خليفة جديدا للطريقة.

وتعد اندجاسان التي تأسست ما بين سنتي 1883 و1884 من طرف الشيخ بوه كونتا، قاعدة الطريقة القادرية في منطقة غرب إفريقيا. وأصبحت هذه المدينة إحدى أهم الأماكن التي يحج لها أتباع الطريقة القادرية بالسنغال. وهي تحتضن كل سنة التجمع الروحي (غامو) الذي يحتفي بذكرى مولد رسول الله، محمد عليه الصلاة والسلام.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا