العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

بداية متعثرة للموسم الدراسي في الجزائر

DR

شهد الموسم الدراسي الجديد في الجزائر بداية متعثرة مع رفض عدد من التلاميذ التوجه إلى المدارس في حين قرر الأساتذة والمعلمون في بعض الولايات الإضراب عن العمل احتجاجا على الأوضاع التي آل إليها القطاع.

وفي عدد من مدن ولاية معسكر، دخل التلاميذ والأساتذة على حد سواء في اعتصام احتجاجا على الحالة التي تتواجد عليها بعض المؤسسات التعليمية، وهو نفس السيناريو الذي تكرر في مدن ولاية تلمسان، واضطرت السلطات في مرسى بن مهيدي إلى التدخل.

وحسب مصادر إعلامية جزائرية فإن هذه الحركة الاحتجاجية امتدت لـ13 ولاية، ولخصت الأسباب في التماطل في إتمام أشغال ترميم بعض المدارس فضلا عن مشكل الاكتظاظ، حيث بلغ عدد التلاميذ في بعض المتوسطات 50 تلميذا في القسم الواحد.

ويوم الأحد أعطت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت الإنطلاقة الرسمية للموسم الدراسي الجديد 2016-2017، وحسب المعطيات الرسمية، فإن العدد الإجمالي للتلاميذ الذين سيلتحقون هذه السنة بالأقسام هو 8 ملايين و691.006 تلميذ في المستويات الثلاثة، منهم 493 ألف و626 تلميذ في المستوى التحضيري، و4 ملايين و206.022 تلميذ في الابتدائي، و2 مليون و727.160 تلميذ في المتوسط، ومليون و261.198 في الثانوي، يؤطرهم أزيد من 495 ألف أستاذ.

مزيد من التفاصل في تقرير فيصل الميطاوي:

00:01:26

إضافة تعليق

انظر أيضا