العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

باريس: تحرير الرقة بعد الموصل على أجندة وزراء دفاع التحالف

DR: REUTERS

مر أسبوعان على انطلاق معركة الموصل، ثاني أكبر مدن العراق، وما زالت القوات العراقية تصطدم في كل معركة بمقاومة شرسة من مقاتلي تنظيم داعش الارهابي، ما يجعل المهمة جد شاقة في نظر وزراء دفاع 13 عشر بلدا فقط من بلدان التحالف ضد داعش، الذي يجتمعون في باريس، للنظر في سبل إضعاف مقاومة داعش وكسب ثقة ساكنة الموصل من جديد.

ويرتقب أن يجتمع 13 وزير دفاع من الدول الاعضاء في التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، الثلاثاء في باريس لبحث الحملة العسكرية لتحرير الموصل والسيناريوهات المحتملة قبل طرد الجهاديين منها وبعده. اجتماع سيسعى للخروج بنتائج حول مجموعة من القضايا المرتبطة بمحاربة الارهاب في العراق، وبالضبط في مدينة الموصل، التي تعيش على وقع معارك دامية منذ السابععشر من اكتوبر الجاري، للانتقال فيما بعد إلى صياغة استراتيجية لتحرير الرقة بعد الموصل.

مصير المقاتلين الاجانب، ملف سيطرح أيضا على أجندة الحاضرين في اجتماع باريس، لاسيما وأن أعداد المقاتلين الفرنسيين الموالين لتنظيم داعش تقدر بمئتين وخمسين مقاتلا، ما يشكل محورا هاما عليهم الخروج باتفاق حوله، خاصة في غياب اتفاقية بين فرنسا والعراق حول مصير هؤلاء المقاتلين وكيف يتعين التعامل معهم في حالة أسرهم.

تعليق واثق الهاشمي رئيس المجموعة العراقية للدراسات الإستراتيجية من بغداد 

00:01:10

إضافة تعليق

انظر أيضا