العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

باريس: باحثون يقاربون موضوع التطرف الديني في أوروبا يومي 1 و 2 أبريل

باريس: باحثون يقاربون موضوع التطرف الديني في أوروبا يومي 1 و 2 أبريل

DR

تحتضن العاصمة الفرنسية باريس، يومي فاتح وثاني أبريل المقبل، ندوة دولية حول "التطرف الديني في أوروبا: الأسباب، التداعيات والحلول" ينظمها معهد غرناطة للبحوث والدراسات العليا، ومؤسسة "مؤمنون بلا حدود للدراسات والأبحاث"، التي يوجد مقرها بالرباط، ومعهد ابن سينا للعلوم الإنسانية .

وذكر بلاغ للمنظمين أن الندوة تروم مناقشة موضوع التطرف الديني وعرض مختلف الأطروحات العلمية الكفيلة بمقاربته مقاربة موضوعية، خاصة بعد موجات التطرف الديني العنيفة التي شهدتها أوروبا في السنوات الأخيرة، والتي تحتاج إلى مقاربات جديدة لموضوع التطرف والتطرف العنيف.

ويشارك في هذه الندوة الدولية، حسب البلاغ، مجموعة من كبار المفكرين والباحثين الأوروبيين والعرب من اختصاصات علمية متنوعة، من بينهم عالم الاجتماع الفرنسي الإيراني فارهاد خوسرو خافار، مدير مدرسة الدراسات العليا للعلوم الاجتماعية في باريس، والسوسيولوجي المغربي محمد الطوزي، والباحث الفرنسي في العلوم السياسية طوماس غينولي، والأكاديمي البريطاني المختص في الدراسات حول الإسلام روبيرت غليف، والباحث في الفكر الإسلامي والقيم الروحية إريك جوفروا.

وسيشكل اللقاء مناسبة لاستعراض وتقويم أهم المقاربات والدراسات التي تناولت ظواهر التطرف الديني العنيف في أوروبا وتأطير الجيل الجديد من الباحثين حول مناهج وطرائق دراسة وتحليل هذه الظواهر ثم استعراض تجارب نساء ورجال الدين المسلمين في مواجهة مخاطر التطرف الديني وفي تحصين الشباب الأوربي المسلم من الغلو والتشدد والعنف ووضع مقاربات عملية لمواجهة التطرف الديني بكل الوسائل الثقافية والتربوية والاجتماعية.

إضافة تعليق

انظر أيضا