العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

اليابان والبنك الإفريقي للتنمية يطلقان مبادرة طاقية في إفريقيا

اليابان والبنك الإفريقي للتنمية يطلقان مبادرة طاقية في إفريقيا

DR

وقعت الحكومة اليابانية والبنك الإفريقي للتنمية، مؤخرا، في أديس أبابا، على هامش القمة ال29 للاتحاد الافريقي، رسالة نوايا موجهة لإطلاق المبادرة الطاقية اليابان-إفريقيا.

وذكر البنك الإفريقي للتنمية والحكومة اليابانية، في بلاغ مشترك، أن هذه المبادرة ستمنح دعما وازنا للاتفاق الجديد للطاقة في إفريقيا، الذي أطلقه البنك سنة 2016، بهدف تحقيق الولوج الشامل للطاقة في القارة بحلول عام 2025، لاسيما عبر اللجوء إلى مصادر الطاقة المتاحة وإلى التقنيات الأكثر تطورا.

وأوضح البلاغ أن هذه المبادرة ستساهم، بشكل ملحوظ، في جهود إفريقيا من أجل تحقيق ولوج شامل للطاقة وتحويل منظوماتها الطاقية، بفضل باقة طاقية متوازنة وواقعية.

وأشار إلى أنه سيتم تكليف البنك بإعداد المشاريع التي تندرج ضمن المبادرة الطاقية اليابان-إفريقيا، بتشاور وثيق مع البلدان الأعضاء الإقليميين، مضيفا أن اليابان مستعدة لمنح مبلغ يمكن أن يصل إلى ستة ملايير دولار على شكل تمويلات ميسرة وغير ميسرة.

وتابع أن المشاريع التي ستنجز في إطار هذه المبادرة، ستمكن، على الخصوص، من تزويد الأسر والمدارس والمستشفيات والضيعات الفلاحية والصناعات والأنشطة المعتمدة على تقنيات الطبخ النظيف، بالكهرباء.

وتأتي المبادرة اليابانية لاستكمال مجموعة من الأنشطة المرتبطة بمشاريع طاقية عمومية وخاصة، بفضل مزيج من التمويلات والمساعدة التقنية.

وسيحدد البنك الإفريقي للتنمية والحكومة اليابانية، في غضون الأسابيع المقبلة، صيغ تنفيذ هذه المبادرة من أجل دعم فعال للمشاريع ابتداء من نهاية عام 2017، بحسب البلاغ.

إضافة تعليق

انظر أيضا